أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار / اخبار محلية / معرض التبريد والطاقة: استهلاك السعوديين من الكهرباء 3 أضعاف المستويات العالمية‎

معرض التبريد والطاقة: استهلاك السعوديين من الكهرباء 3 أضعاف المستويات العالمية‎

التحلية – متابعات

حذر خبراء مشاركون في المعرض الدولي للتبريد والطاقة في الرياض من ارتفاع معدلات استهلاك السعوديين للكهرباء الى 3 اضعاف المستويات العالمية مما يفاقم من الاعباء على الميزانية في ظل الدعم الكبير الذى تحظى به اسعار الطاقة والوقود الذى يشغل محطات التوليد يوميا.

واشار مدير فرع السعودية لشركة ريم الشرق الاوسط وافريقيا، انه فيما تؤكد وزارة الكهرباء في السعودية، ان 50% من الفواتير على الاقل تصدر بمائة ريال وربما أقل شهريا، فان متوسط الفواتير المماثلة في الدول الخليجية تصل الى 1300 ريال شهريا، ونوه بالجهود التى يبذلها القائمون على برنامج كفاءة الطاقة بأشراف الامير عبد العزيز بن سلمان، نائب وزير البترول ،لاجراء تعديلات جذرية لإنتاج مكيفات موفرة للطاقة وصديقة للبيئة، داعيا في السياق ذاته الى ضرورة التوسع في تأهيل الأيدي العاملة السعودية في هذا المجال. ودعا مصانع التكييف الوطنية الستة الى ضرورة الارتقاء بالمواصفات والمقاييس لديها لتصدير انتاجها الى الخارج وتحرير السوق من المعوقات وتطبيق معايير الجودة . واشار الى ان المملكة تنتج حاليا اكثر من 50 مليون ميجا وات من الكهرباء يوميا ، في حين لا تنتج دولة مجاورة مثل مصر عدد سكانها 90 مليون نسمة سوى 27 مليون ميجا وات يوميا. وأكد نائب الرئيس للمبيعات والتسويق في شركة “إلـ جي للتكييف” ميسم الحناوي ارتفاع استهلاك المنازل للكهرباء في المملكة بنسبة 65% من إجمالي الكمية المنتجة، لافتا الى توجيه المصنعين لاستخدام كمبريسورات الانفيرت ذات الكفاءة العالية، مع انتهاء عصر الاجهزة العادية خلال 3  سنوات، وقال ان معظم المكيفات الموجودة في السوق باتت توفر 40 % من الطاقة بعد الاصلاحات التى انتهجها البرنامج، مطالبا بدخول القطاع الخاص في شراكات استيراتجية عالمية من أجل تصنيع جيل جديد من المكيفات..

من جهته اكد المهندس عمر فتحي مهندس تصميم في شركة ماندو للتكييف وانظمة التهوية تراجع استهلاك المكيفات والإنارة والسيارات بنسبة لاتقل عن 8% بفضل البرامج التى جرى التوسع فيها مؤخرا والرقابة الفاعلة على الاسواق، مشددا على اهمية قيام الجمارك وهيئة المواصفات والمقاييس بدور اكبر في الحد من دخول السلع المقلدة والمغشوشة للاسواق. واشار فتحي الى اهمية التوسع في استخدام الادوات والبرامج الموفرة للطاقة لاهمية ذلك بالنسبة للدولة والافراد على السواء، مشيرا الى ان انتاج مليون ميجاوات من الكهرباء يكلف اكثر من 4 مليار ريال. وأكد مدير إدارة تكييف الهواء في “شركة سامسنج” ساهر هلال أن خطة رفع كفاءة الطاقة تهدف لتحسين أداء المكيفات وتوفير الطاقة مرجعا ارتفاع الاستهلاك الى زيادة الحرارة والرطوبة، وطالب بالتوسع في الاستثمار في مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح ، مشيرا الى ان البرنامج الوطنى يستهدف ضخ 100 مليار ريال في هذه المشاريع خلال السنوات القليلة المقبلة.

 

عن الإدارة رقم 2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وفد من فرع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بمنطقة عسير يقف على أوضاع وحدة الحماية الإجتماعية بأبها

حصه العرجاني – عسير في اطار متابعه الجمعيه الوطنية لحقوق الإنسان بمنطقة عسير قام وفد ...

Snapchat
Whatsapp