الرئيسية / الاخبار / أخبار عالمية / 50 خبيراً جمهورياً: ترامب جاهل وغير كفء ولا يصلح لرئاسة أمريكا

50 خبيراً جمهورياً: ترامب جاهل وغير كفء ولا يصلح لرئاسة أمريكا

وجه خمسون جمهوريا تولوا مسؤوليات كبيرة في جهاز الأمن القومي الأميركي نقدا لاذعا لمرشح حزبهم للبيت الأبيض دونالد ترامب محذرين من أنه سيكون “أخطر رئيس في التاريخ الأميركي” في حال انتخابه.

تضم المجموعة مسؤولين عملوا في البيت الأبيض ووزارة الخارجية والبنتاغون في إدارة جمهورية على مدى عقود منذ عهد ريتشارد نيكسون وحتى عهد جورج بوش الابن.

وكتب هؤلاء المسؤولون في رسالة مدوية نشرتها صحيفة “نيويورك تايمز” الاثنين “إننا مقتنعون بأنه سيكون رئيسا خطيرا وسيعرض أمن بلادنا القومي وازدهارها للخطر”.

وعقب الرسالة، تلقى ترامب نكسة جديدة حين أعلنت السناتور الأميركية النافذة سوزان كولينز أنه “غير جدير” بمنصب الرئاسة الأميركية وأنها لن تدعمه.

وكتبت كولينز في مقالة نشرتها صحيفة “واشنطن بوست” الثلاثاء “لن أصوت لدونالد ترامب للرئاسة. هذا ليس قرارا اتخذته بسهولة، فأنا كنت جمهورية طوال حياتي. لكن دونالد ترامب لا يمثل القيم الجمهورية التاريخية، ولا نهج الحكم الجامع الذي يعتبر أساسيا لإنهاء الانقسامات في بلادنا”.

ومع أن خبراء الأمن الأميركيين لم يبدوا عزما على التصويت للمرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون بل أعربوا عن بعض “الشكوك” حيالها، إلا أنهم أكدوا بوضوح “لن يصوت أي منا لدونالد ترامب”، وانضموا إلى انتقادات كلينتون لخصمها إذ اعتبروا أنه غير أهل لتولي مهام الرئاسة وكتبوا في رسالتهم أن “ترامب ليس لديه لا الشخصية ولا القيم ولا الخبرة لكي يكون رئيسا”، وهو “يعبر عن جهل مقلق لأبسط الوقائع” في السياسة الدولية.

وأضافوا أن ترامب ليس فحسب “جاهلا” في الشؤون الدولية والمخاطر التي تهدد الأمن القومي، بل أنه “لا يبدي أي رغبة في الاستفهام”، معربين عن أسفهم لأنه “يتصرف بنزق” ولا يتمتع بضبط النفس و”لا هو قادر على تقبل الانتقادات الشخصية”.

كما لفتوا إلى أن الملياردير النيويوركي “غير قادر أو غير مستعد على التمييز ما بين الصح والغلط” وهو يمتلك “مواصفات خطيرة” تجعله غير أهل للرئاسة، وأكدوا “إننا مقتنعون بأنه سيكون أخطر رئيس في التاريخ الأميركي”.

وحذروا بأن “السلوك النزق” الذي يبديه ترامب الدخيل على السياسة أثار قلق أقرب حلفاء الولايات المتحدة وبأنه لا يقر بأن هذه العلاقات الدبلوماسية لا غنى عنها.

وبين الموقعين على الرسالة مايكل هايدن، المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي ايه) في عهد جورج بوش الابن، وجون نيغروبونتي، المدير السابق لوكالة الاستخبارات الوطنية، وتوم ريدج ومايكل شيرتوف، الوزيران الاول والثاني للامن الداخلي في عهد جورج بوش الابن، واريك ادلمان، المستشار السابق للأمن القومي لنائب الرئيس ديك تشيني، وكذلك روبرت زوليك، الدبلوماسي السابق ورئيس البنك الدولي سابقا.

ورد ترامب على الرسالة ببيان لاذع وصف فيه الخبراء بأنهم “مجرد نخبة واشنطن الفاشلة التي تسعى للتمسك بسلطتها” داعيا إلى “محاسبتهم” لجعلهم العالم أقل أمانا.

وجاء في بيان ترامب أن هؤلاء المسؤولين السابقين “مع هيلاري كلينتون، هم من اتخذ القرارات الكارثية باجتياح العراق والسماح بمقتل أميركيين في بنغازي، وهم الذين سمحوا بظهور تنظيم داعش”، وختم “إنني أحمل رؤية أفضل لبلادنا ولسياستنا الخارجية”.

عن صحيفة التحلية

صحيفة التحلية : هي صحيفة سعودية بطعم الوطن تنقل إليكم الخبر بكل مصداقية عبر كوكبة من الإعلاميين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

12 − 4 =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القنصلية الباكستانية في جدة تحتفي بذكرى يوم كشمير الأسود

التحلية نيوز – شمايل المطيري  نظمت القنصلية العامة الباكستانية في جدة اليوم فعالية للاحتفال بيوم ...

Snapchat
Whatsapp