أخبار عاجلة
الرئيسية / السياحة و الآثار / مدينة اسطنبول .. بوابة الشرق والغرب عبر العصور

مدينة اسطنبول .. بوابة الشرق والغرب عبر العصور

جوكصو :الأولوية للاستثمار في البتروكيماويات

صالح القباص – جدة

اسطنبول أو كما يطلق عليها عالميا (استانبول) والمعروفة تاريخياً بإسم (بيزنطة ،والقسطنطينية، والاستانة، وإسلامبول) وتعد أكبر مدينة في تركيا وثاني أكبر مدينة في العالم، وهي البوابة بين الشرق والغرب، وعنوان الحضارة ومقر قرون عديدة من التاريخ والثقافة. وهي المركز الاجتماعي والفني والتجاري لتركيا، فهي تزخر بالحيوية والنشاط ليلاً ونهاراً على مدار العام. وهذا ما يجعل المدينة جديرة بالزيارة والإقامة بها . لوجود كل المقومات اللازمة لذلك من حيث وجود سلسلة من  أفخم  الفنادق العالمية التي توفر أجواء حالمة لطالبي الاستجمام  والسياحة أوالتجول في الأماكن المميزة والمولات الكبرى والحدائق المنتشرة في قسميها الأوروبي والآسيوي .

فزيارة إلى المدينة القديمة في اسطنبول تجعلك ترى أكثر الأماكن الأثرية التي تدل على الحضارة القديمة التي تمتد قرابة 8 آلاف سنة إلى أن تمكنت الفتوحات الإسلامية العظيمة من هذه المدينة على يد البطل المسلم محمد الفاتح وضمهل للدولة الاسلاميو منذ أكثر من 550 عاما ، ويحتفل الأتراك يوم 29 مايو بالفتح العطيم كل عام في مهرجان مهيب بحضور فخامة رئيس الجمهورية التركية ورئيس بلدية اسطنبول وعدداً من المسئولين وأكثر من 3 ملايين شخص.

 وتضم اسطنبول عدداً كبيراً من الآثار الإسلامية مثل  كمسجد السلطان احمد والمسجد الازرق وآيا صوفيا الكنيسة التي تحولت الى مسجد و القصر المغمور و التوبكابي سراي. وبها أشهر أسواق اسطنبول التاريخية كالسوق المصري والغراند بازار، ومسجد محمد الفاتح وبازار ساحة الفاتح الذي يتم عمله كل يوم أربعاء.

وتناسب المدينة جميع أفراد العائلات الخليجية على الخصوص ، حيث يوجد بها  مدينة ألألعاب العالمية “ديزني لاند اسطنبول فيالاند” ( ديزني لاند تركيا) وهي واحدة من أكبر المدن الترفيهية في العالم، تقع في اسطنبول بمنطقة أيوب سلطان، وتمتد على مساحة 600 ألف متر مربع، وتحتوي أكثر من 50 لعبة و 4 سينما 5D ، وعلى مركز للتسوق ومطاعم متنوعة ومتنزه كبير يتميز بإطلالة خلابة) وتضم المدينة حديقة مجسمات المينياتورك ومسجد السلطان أيوب الذي يوجد فيه قبرالصحابي الجليل أبي أيوب الانصاري رضوان الله عليه ويوجد أيضاً سوق أيوب الشعبي، ويقصد الكثير من السياح التلفريك صوب هضبة بيرلوتي لشرب الشاي التركي على اطلالة القرن الذهبي الرائعة.

وتشد زوار هذه المدينة الحالمة الرغبة في زيارة الشطر الآخر من مدينة اسطنبول، وهو القسم الآسيوي حيث أن السائح يجد عند زيارة أشهر المعالم هناك مثل تل العرائس وبرج الفتاة وشارع بغداد والاسكودار وقصر بيلربي ومطبخ فاطمة غول متعة لا تضاهى.
وفي المساء يجد السائحين متعة في قضاء السهرة في العديد من المقاهى  بجوار الجسر المعلق وفي شارع الاستقلال والأماكن الأخرى مثل منطقة غلطة سراي وميدان تقسيم الذي يكتظ بالسياح الخليجيين.
ويجد السواح عند شوقاً للانطلاق باتجاه الميناء للذهاب إلى جزيرة الأميرات، بعد التجول في جوار الميناء وصعود العبارات الفاخرة  وأخذ جولة في بحر مرمرة عند مضيق البوسفور، حيث يتسنى للسائح مشاهدة المعالم الاسطنبولية الآسيوية و الأوروبية على جانبي البوسفور.

ويستطيع الزائر للجزيرة بعد وصوله التجول بها أو ركوب الحنتور، كما يمكنه أيضاً ركوب الدراجات الهوائية و تناول وجبة الغداء في أحد مطاعم الجزيرة وإكمال جولته في سوق الجزيرة و كورنيشها الرائع.

وتحتوي مدينة اسطنبول على مطارين يعتبر مطار أتاتورك الذي يعد من أكبر وأكثر المطارات العالمية من حيث حركة الطيران وأعداد المسافرين القادمين والمغادرين. والمطار الآخر هو مطار صبيحة ويقع في القسم الآسيوي على بعد 10ك من مضمار سباق سيارات الفورمولا1في اسطنبول.

قدر طوباش رئيس بلدية اسطنبول

رئيس بلدية اسطنبول السيد قدر طوباش أكد في تصريح له قائلاً: أننا في بلدية مدينة اسطنبول نعمل بجد وإخلاص ابتغاء مرضاة الله ونجتهد للوصول لدرجة الإحسان في العمل الذي نؤديه نحو مدينتنا التاريخية العظيمة بتقديم عدد من الخدمات والمشاريع السياحية والترفيهية للمواطنين والمقيمين والمستثمرين والسياح الأجانب في اسطنبول، بدعم وتوسع البنية التحتية للمدينة ومشاريع الإسكان وتعدد الأبراج الشاهقة وتوفيرنا لعدد من لحدائق الكبيرة في مساحتها المنتشرة في مناطق مختلفة من المدينة لخدمة أهلها وزوارها ويكون الدخول إليها مجاناً، تشتمل على مرافق حيوية والمطاعم الفاخرة بأسعار في متناول الجميع. وقريباً ستصبح اسطنبول المدينة الأولى عالمياً التي تفضلها جميع الجنسيات وتسعى للاستثمار بها والحصول على إقامة دائمة نظراً للعديد من المشاريع الاستثمارية الكبيرة والتسهيلات التي تتيحها الحكومة التركية للمستثمرين الأجانب.

وأننا بصدد البدء في فتح مشروع ضخم وجديد كان يمثل حلماً لنا في الحكومة التركية وسيكون من أهم عوامل جذب المستثمرين الأجانب وهو عبارة عن قناة بحرية جديدة موازية لمضيق البسفور

 وأكد خلال حديثه أن المدينة تستضيف المؤتمرات والمنتديات العالمية العديدة وبها متاحف ويقام سنوياً مهرجان الزهور ومهرجان التوليب. كما أن اسطنبول أصبحت الخيار الأول للعديد من طالبي العلاج وزراعة الشعر وعمليات الأسنان والعمليات التجميلية ، وتشتهر أيضاً بالحمامات التركية الشعبية المنتشرة على نطاق واسع داخل الفنادق وخارجها.

د0مصطفى

وتحدث الدكتور مصطفى جوكصو كبير مستشاري وكالة دعم وتشجيع الاستثمار التابعة لرئاسة الوزراء التركية قائلاً أننا في وكالة الدعم نعتبر المنظمة الرسمية المسئولة عن ترويج الفرص الاستثمارية المتاحة في تركيا ومضى على تأسيسها 10 سنوات وكان فخامة السيد رجب طيب أردوغان هو الذي أمر بتكوينها عندما كان رئيساً لمجلس الوزراء لتكون جسراً بين المستثمر وتركيا وتقديم الدعم والمساعدة للمستثمرين من قبل دخولهم إلى تركيا حتى بعد استقرارهم فيها وحتى لا يكون بين أيدي السماسرة، مما كان يؤدي إلى ضياع حقوق البعض ، وتقوم الوكالة بدور الجهة المرجعية للمستثمرين الدوليين ونقطة الاتصال لجميع المؤسسات المعنية بتشجيع الاستثمارات وجذبها على مختلف الأصعدة الوطنية والإقليمية والمحلية، وتمارس الوكالة نشاطها على نطاق دولي واسع من خلال شبكة من الاستشاريين المحليين المنتشرين في كلٍ من كندا والهند والصين وفرنسا واليابان وألمانيا ,اسبانيا والمملكة المتحدة وأمريكا.    

وبين جوكصو أن تركيا تحتاج إلى مستثمرين في مجال البتروكيماويات وهو النشاط الذي تشجعه الحكومة التركية وتمنح المستثمر  التسهيلات والحوافز خاصة للذين ينتجون لتركيا لتقليل الاستيراد من الخارج أو لمن يوظف العمالة التركية، مؤكداً أن زيارة خادم الحرمين الشريفين إلى تركيا كانت بمثابة الولادة الحقيقية للعلاقات السعودية – التركية.

وعن المشاريع الكبيرة في المدينة ذكر الدكتور مصطفى أن الحكومة التركية تعتزم شق قناة جانبية في مضيق إسطنبول وبالتالي تشكيل جزيرة اصطناعية كبيرة بهدف التخفيف عن الزحام المروري في إسطنبول، وتقدر تكلفته بنحو 20 مليار دولار. وأن القناة البحرية ستقع غرب مضيق البوسفور الذي يفصل بين قارتي آسيا وأوروبا، أي في الشطر الأوروبي من اسطنبول، وسيكون معدل عرضها 100 متر.وسوف يتم عملها بأيدي وطنية.

وسوف يتم شق القناة من منطقة الخليج في منطقة «أمينونو» الأمر الذي سيشكل جزيرة كبيرة غرب المضيق تضم العديد من احياء اسطنبول المركزية مثل بي اوغلو وبشيكتاش وشيشلي وكاغت خانة، وجزء من حي صاري يار.

وشدد على الهدف من إنشاء القناة البحرية، تحقيق الإنسياب المروري وتخفيف الزحام الكبير في اسطنبول، وتقليص نسبة الإعمار في مركز المدينة، فضلاً عن فتح الطريق أمام إنشاء مرافق سياحية واستثمارية ضخمة وجديدة.

ويمكن ان تستوعب القناة عبء النقل البحري المار عبر البوسفور الى حد كبير، مما يسمح بإعادة تأهيل المضيق للأغراض السياحية بدرجة أكبر والاستفادة مادياً منها.كون المضيق يعتبر دولياً.

وفضلاً عن ذلك فإن المشروع من شأنه ان يوفر حلاً لمشكلات التلوث النفطي المحتملة بدرجة عالية في المضيق الحالي، حيث تمر عشرات السفن المحملة بالنفط الخام والمشتقات النفطية والغاز يومياً من روسيا وأوكرانيا إلى العالم.

ويضم المشروع إنشاء جسر ثالث على مضيق البوسفور الحالي للربط بين قارتي آسيا وأوروبا، ولكنه لن يكون معلقاً كجسري البوغاز ومحمد الفاتح المقامين حالياً، بل سيعتمد على ثلاث ركائز بحرية، ما يحول كلياً دون مرور الناقلات العملاقة.

6

1

2

7

8

عن صحيفة التحلية

صحيفة التحلية : هي صحيفة سعودية بطعم الوطن تنقل إليكم الخبر بكل مصداقية عبر كوكبة من الإعلاميين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

4 × 1 =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المنظمة العربية للسياحة تصف رؤية ولى العهد بالرائدة

التحلية نيوز – سعد المالكي مبادرات ولي العهد الخضراء تنتصر للسياحة العربية أوضح معالى رئيس ...

Snapchat
Whatsapp