أخبار عاجلة
الرئيسية / من-هنا-وهناك / شنايدر إلكتريك تطلق خدماتها الاستشارية لتمكين الشركات من المساهمة في معالجة تحديات تغير المناخ وتحسين استدامة عملياتها

شنايدر إلكتريك تطلق خدماتها الاستشارية لتمكين الشركات من المساهمة في معالجة تحديات تغير المناخ وتحسين استدامة عملياتها

التحلية نيوز _ رشاد اسكندراني

أعلنت شنايدر إلكتريك الشركة الرائدة عالميا في مجال إدارة الطاقة والتحكم اﻵلي عن إطلاق خدمتها الاستشارية لمعالجة مشكلة التغير المناخي، والتي تُعد بمثابة نسخة مطورة للخدمات الاستشارية التي تقدمها الشركة حالياً والمصممة لتوفير حلول شاملة لمساعدة الشركات على المساهمة في إيجاد حلول فعالة للتحديات المرتبطة بتغير المناخ وتعزيز استدامة عملياتها. وتُعد هذه الخدمة الأولى من نوعها حيث تضمن تحقيق مستوى عالٍ من التوازن بين الرؤى والتخطيط الاستراتيجي للشركات والاعتماد والتنفيذ الممنهج للمبادرات الملموسة والتقنيات الحديثة. ويشمل النهج المتكامل للخدمات الاستشارية التي تقدمها شنايدر إلكتريك عمليات إدارة الطاقة وتعزيز كفاءة الموارد وشراء الطاقة المتجددة وتعويض الكربون وإزالة الكربون من سلسلة القيمة إضافة إلى عملية جمع البيانات والإفصاح بالاعتماد على تقنية الذكاء الاصطناعي.
وعلى الرغم من توقيع اتفاقية باريس للمناخ وتعهد آلاف الشركات بالالتزام بأهدافه، إلا أن العالم مازال يسير نحو تسجيل زيادة في درجة حرارة الأرض ستتجاوز العتبة الموصى بها في اتفاقية باريس وهي 1.5 درجة مئوية (بعد ارتفاعها بنحو 1.2 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية). وتقدم الخدمة الاستشارية الشاملة لتغير المناخ من شنايدر إلكتريك أدوات التقييم وتطوير الإستراتيجية والارشادات التوجيهية الفعالة فضلاً عن تقديم الدعم للشركات الكبيرة والصغيرة لضمان نجاحها في تعزيز استدامة عملياتها والمساهمة في تحقيق أهداف المناخ على مستوى العالم.

وقال ستيف ويلهايت، نائب أول للرئيس لخدمات الطاقة والاستدامة في شنايدر إلكتريك: “تُعد مشكلة التغير المناخي واحدة من أهم التحديات المصيرية التي تواجه العالم في هذا القرن، ويمكن للشركات والمؤسسات المساهمة بدور محوري في معالجة هذه المشكلة. ويدرك مسؤولو الشركات اليوم أن الاستدامة لم تعد مجرد استثمار يبعث على الشعور بالرضا، وإنما أداة استراتيجية للحماية من المخاطر وتعزيز مستويات المرونة. ولكي نتمكن من تحقيق المساهمة المطلوبة بشكل سريع، يجب أن يحدث تحول في طريقة التفكير. وعلى الرغم من أن سنة 2020 كانت عاماً استثنائياً بكل المقاييس فيما يخص الالتزامات المتعلقة بالمناخ، لكن لا تزال هناك فجوة كبيرة بين الطموح المنشود والأفعال على أرض الواقع. وتهدف خدماتنا إلى سد هذه الفجوة، وتمكين عملائنا من المساهمة في الحد من تغير المناخ وذلك من خلال وضع وتحقيق وقياس وتقديم استراتيجية تنافسية قائمة على العلم لإزالة الكربون، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على أرباحهم النهائية”.

وعلى الرغم من أن الإجراءات التي اتخذتها الشركات قد حفزّت التقدم المحرز فيما يتعلق بمعالجة التغير المناخي، إلا أنه حتى الآن، 23% فقط من الشركات المدرجة على قائمة فورتشن 500 قد قدمت تعهدات مناخية عامة ستوفي بها بحلول عام 2030. وستساعد الخدمة الاستشارية لتغير المناخ من شنايدر إلكتريك العملاء على فهم أهمية الجهود والمبادرات التي تستهدف معالجة التغير المناخي كاستراتيجية لتخفيف المخاطر، وإطلاق أو تعزيز رحلة الاستدامة الخاصة بهم، وستساهم أيضاً في تطوير استراتيجيات لتحقيق الأهداف المنشودة.

وتشمل الخدمة الاستشارية لتغير المناخ، على سبيل المثال لا الحصر:

• تطوير استراتيجية إزالة الكربون
• إدارة بيانات الموارد العالمية استناداً إلى تقنية الذكاء الاصطناعي
• إعداد الميزانية والتوقعات
• إدارة مخاطر المحافظ المالية.
• تحديد الأهداف / ورسم خارطة الطريق
• تحديد إمكانية تحقيق الكفاءة في استخدام الطاقة وتنفيذ الاستراتيجيات
• اعتماد ونشر الشبكات المصغرة، وتقنيات الطاقة النظيفة
• تقييم فرص اعتماد مصادر الطاقة المتجددة والمشتريات
• التقييم الطوعي لسوق الكربون وتحديد المصادر
• إدارة سلسلة الإمداد والقيمة واعتماد افضل الحلول

ويستمد هذا النهج العملي المتكامل والقائم على البيانات لتحديد الاستراتيجيات المناسبة وتنفيذها جذوره من النهج الذي اعتمدته شنايدر إلكتريك لتحديد وإدارة طموحاتها وأهدافها الرائدة في مجال العمل من أجل من المناخ. وقد تم تكريم الشركة وتصنيفها مرات عديدة كرائدة في مجال الاستدامة. وأعلنت الشركة في وقت سابق من هذا الأسبوع أنها ضاعفت من استراتيجيتها طويلة الأمد لتضمين الاعتبارات البيئية والاجتماعية وتلك الخاصة بالحوكمة في كل جانب من جوانب أنشطتها – ولمساعدة عملائها وشركاء الاعمال على تحقيق أهداف الاستدامة الخاصة بهم.
وتزامن هذا الإعلان مع تصنيف شركة “كوربوريت نايتس”، المؤسسة البحثية والإعلامية الكندية المتخصصة بتصنيف الشركات بناءً على أدائها وجهودها لتحقيق الاستدامة، للمرة الأولى شنايدر إلكتريك في المرتبة الأولى في مؤشرها السنوي لـ “أكثر 100 شركة استدامة في العالم”.

ويعزز الجمع بين خبراتها كأكبر شركة استشارية في مجال اتفاقيات شراء الطاقة المؤسسية المتفاوض عليها في العالم مع أفضل أنظمة وأدوات إدارة الطاقة والاستدامة التي طورتها، بما في ذلك أنظمة EcoStruxure™️ Resource Advisor و NEO Network™️ وEcoStruxure Microgrid Advisor، مكانة شنايدر إلكتريك كشركة رائدة وقادرة على قيادة الشركات بشكل استباقي نحو مستقبل مستدام ومرن.

ويمكن للمهتمين معرفة المزيد حول كيفية مساعدة شنايدر إلكتريك لشركات رائدة مثل Faurecia وCharles River Labs في رحلاتها من أجل العمل المناخي عبر جلسة الحوار عبر الإنترنت Climate Action in 2021: The Year of Breakthroughs.

لمزيد من المعلومات حول خدمات الاستشارات من شنايدر إلكتريك، يرجى زيارة الموقع schneider-electric.com/ess، وللحصول على الأخبار المتعلقة بالطاقة والاستدامة، والرؤى حول الاتجاهات وأفضل الممارسات، يُرجى زيارة Perspectives واتبع خدمات Schneider Electric Energy & Sustainability Services للطاقة والاستدامة على موقع لينكدإن.

عن سعد المالكي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

واحد × خمسة =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“إفطارك علينا وسعادة أهالينا” تختتم 6مبادرات اجتماعية وتوزَع 18 ألف وجبة

التحلية نيوز _ رشاد اسكندراني اختتمت الحملة الاجتماعية المشتركة “إفطارك علينا وسعادة أهالينا” مبادراتها هذا ...

Snapchat
Whatsapp