أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات و الرأى / أقلام و آراء / المرأة وقوة التمكين من منظور القرآن الكريم

المرأة وقوة التمكين من منظور القرآن الكريم

بقلم : مها محمد المقبل

تعيشُ المرأةُ السعودية في أوج عصر التمكين القيادي تحت ظل رؤية 2030، تلك الرؤية التي جاءت لتعزز المكانة والحضور القيادي التي وصلت إليها المرأةُ في عهد خادم الحرمين الشريفيين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله. وقد ظلت القيادة النسائية لفتراتٍ طويلةٍ تكمن على أرجوحة التأييد والتشكيك، حيث غاب عن أذهان الكثير أن تواجد العنصر النسائي ليس بالشيء المُستجد على الساحةِ القياديةِ. فقد زَخُر التاريخ والإرث القيادي بقصصٍ لقائدات سُطع نجمهن في سماءِ القيادة ليس فقط كونهن نساء، بل لامتلاكهن مقومات جعلت منهن الأكفأ لاعتلاء قمة الهرم القيادي. والشواهد كثيرة منها على سبيل المثال: ما ذكره الله سبحانه وتعالى على لسان الهدهد {إِنِّي وَجَدْتُ امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ وَأُوتِيَتْ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ وَلَهَا عَرْشٌ عَظِيمٌ} (القرآن الكريم، النمل: 23). تلك هي بلقيس ملكة مملكة سبأ التي وُهِبت ما يحتاجه القائد من إمكانات مادية وفكر قيادي متزن، يتضح من قوله تعالى {يَا أَيُّهَا الْمَلأ أَفْتُونِي فِي أَمْرِي مَا كُنْتُ قَاطِعَةً أَمْرًا حَتَّى تَشْهَدُونِ} (القرآن الكريم، النمل: 32 ) حيث يستنبط القارئ من هذه الآية والآيات التي تلتها، امتلاك بلقيس لمهارات القيادة الناعمة، من رؤية واضحة ظهرت من خلال تبنيها لمبدأ الحِوار مع مستشاريها برز من خلاله براعتها في التواصل بفعالية وقدرتها على رسم صورة مسبقة للنتائج التي قد تٌبنى على القرار المُتخذ، وحكمتها من حيث اتكائها على مبدأ الشورى في تسيير أمور شعبها، وكان من استشارتهم هم أشراف القوم وعليته، اتصفوا بالقوة كما ذكروا في القرآن الكريم { قَالُوا نَحْنُ أُولُو قُوَّةٍ وَأُولُو بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالْأَمْرُ إِلَيْكِ فَانْظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ } ( القرآن الكريم، النمل: 33 )، ومع ذلك أعادوا الكرة لملعب بلقيس، لسابق علمهم بقدرتها على اتخاذ القرار الرشيد. هذه الرواية وغُيرها كثير، تضع لنا إطاراً عاماً لتمكين المرأة لاعتلاء المناصب القيادية من حيث امتلاكها المهارات القيادية التي يحتاجها المنصب على حدٍ سواء مع نظرائها الرجال. وأخيراً لست من مؤيدي تمكين المرأة قيادياً، ولست ضد تمكين الرجل بل أكاد أجزم أن التمكين يستحقه الأكفأ منهما.

عن سعد المالكي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ثمانية + 7 =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ضوء

بقلم : الدكتورة أنيسة فخرو بمناسبة الشهر الفضيل اعيد نشر مقالاتي عن الكواكبي رحمة الله ...

Snapchat
Whatsapp