الرئيسية / المقالات و الرأى / مواجهة إبتزاز الإستقدام

مواجهة إبتزاز الإستقدام

لا أظنُّ مُشكلةً للطبقة الوسطى عقَّدها رضوخُ الأداء الحكومي لمافياتِ المصالحِ، بعد (الإسكان) ردَّ الله غُربةَ ملفّاتها، تُقارب (إستقدامَ العمالة المنزلية).
 
دوائر الحكومة تضغط، مصحوبةً بالغلاء و تَدنِّي دخلِ الأُسرة، لإخراج المرأة لكل حقول العمل..حتى المصنعيِّ منه مؤخراً. و هي لا تسمح بقيادتها للسيارة.

فإرتَضَتْ المسكينةُ البحثَ عن لُقْمةِ عيشٍ حلالٍ تجني منها “شوَيَّة ريالات” تصرفُها كلَّها على رواتب سائق و خادمة..ما حسبتْها صح.

رضيتْ بالهمّ..و الهمّ ما رضي بها.

فإذا بتجّار الإستقدام، بعد تجّار التراب، يَمْتصُّون رحيقَ الأُسرة برسومٍ خيالية (أكثر ب 1,150% من الرسوم الحقيقية كما كشفت مؤخراً سفارتُنا بفيتنام). لا يحصل هذا في أي دولة أخرى.

كيف نقود حروباً و تحالفات..و ما زال لدينا حكوميون عاجزون عن إدارة (الإستقدام) و إنقاذ أُسرِنا من الإبتزاز.؟.

  محمد معروف الشيباني
   Twitter@mmshibani

عن صحيفة التحلية

صحيفة التحلية : هي صحيفة سعودية بطعم الوطن تنقل إليكم الخبر بكل مصداقية عبر كوكبة من الإعلاميين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

3 × خمسة =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سمو الشيخة شما بنت محمد فارسة الفكر والإبداع

بقلم : خالد السقا تحتفظ بعض الشخصيات الإنسانية بألق وتوهج يظل مشعا وملهما للأجيال المجتمعية، ...

Snapchat
Whatsapp