الرئيسية / المقالات و الرأى / وطننا العظيم في الشهر الكريم

وطننا العظيم في الشهر الكريم

بقلم _ شمايل المطيري 

في ظل حكومة رشيدة، و وطن شامخ وعظيم، وشعب محب لدينه و وطنه وقيادته،
ينعم الجميع بروحانية الشهر الكريم.
إن الإلتزام بتوجيهات الإحترازية التي تهدف إلى السلامة ومحاصرة الوباء،
تبرهن بشكل قطعي أمرين هامين:
الأول الوعي الكبير الذي ينعم به المواطن السعودي،
والثاني الولاء الكبير للوطن وتوجيهاته.
وخير دليل إلتزام الجميع في أوقات الحظر المنزلي وعدم الخروج الا للضرورة القصوى،
مع الإلتزام بكل طرق الوقاية مثل التباعد الإجتماعي،
واستخدام الكمامات والقفزات…. ولله الحمد والمنة بدأت تتزايد حالات الشفاء من هذا الوباء.
ومما يلاحظ ويبعث السرور والفخر هو التنظيم والأداء لكافة الأجهزة الحكومية والوزارات بعملها المستمر بكل دقة وحرص، لتقديم أفضل الخدمات المطلوبة للمواطنين والمقيمين على حد سوء.
ومع روحانية الشهر الكريم وقدسيته،
يصلي الجميع ويتقربون إلى الله في منازلهم،
بكل راحة وأمن و هدوء،
الأمر الذي زاد من السكينة والطمأنينة،
في جو أسري مفعم بالإيمان وطاعة الرحمن،
و حب ولاء ودعاء بأن
يحفظ وطننا الغالي وقيادته،
وأن يديم نعمه ظاهرة وباطنة على بلادنا وأهلنا،
ويزيل هذا الوباء إنه على ذلك قدير
وبالإجابة جدير،،،
دمتم بود أجمعين .

عن majed al akafe

ماجد العكفي المدير العام لصحيفة التحلية نيوز الإلكترونية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

واحد + إحدى عشر =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إن شانئك هو الأبتر

بقلم – غادة ناجي طنطاوي عُرِفَ الأبتر في اللغة، على أنه كل من انقطع عنه ...

Snapchat
Whatsapp