أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار / اخبار محلية / الحياة الفطرية تشارك في اليوم العالمي للطيور المهاجرة

الحياة الفطرية تشارك في اليوم العالمي للطيور المهاجرة

تحت شعار “الطيور تربط عالمنا”

التحلية نيوز – منابعات

تشارك الهيئة السعودية للحياة الفطرية في اليوم العالمي للطيور المهاجرة (WMBD) وذلك يوم السبت 16 رمضان1441 هـ الموافق 9 مايو 2020 م. تحت شعار “الطيور تربط عالمنا” بهدف تسليط الضوء على أهمية المحافظة على الترابط البيئي وسلامة النظم الإيكولوجية التي تدعم حركة هذه الطيور عبر مسارات هجرتها، ورفع مستوى الوعي بالتهديدات التي تواجهها الطيور المهاجرة خلال رحلة هجرتها.

وأوضح سعادة الدكتور محمدعلي قربان رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية على أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي العهد ـ يحفظهما الله ـ تبذل جهودا كبيرة على المستوى الوطني والإقليمي والدولي للمحافظة على الحياة الفطرية وبيئاتها الطبيعية ومنها الطيور المهاجرة حيث انضمت المملكة إلى العديد من الاتفاقيات والمعاهدات الدولية ومذكرات التفاهم ذات العلاقة بالمحافظة على الحياة الفطرية والتنوع الأحيائي حيث أصبح الاتصال موضوعًا محوريًا للتنوع الأحيائي والاستدامة.

وأضاف سعادته ان أنشطة الصيد الجائر وتدمير البيئات الطبيعية للطيور يشكل تهديدا خطيرا للأنواع المهاجرة على طول مسار هجرتها في جميع أنحاء العالم. ولا يمكن للطيور المهاجرة إكمال مسيرة هجرتها خلال رحلة الذهاب من مواطنها الأصلية ورحلة عودتها إلا عندما تكون قادرة على الوصول إلى المواقع والموائل المختلفة التي تعتمد عليها على طول مساراتها التي تتجاوز الحدود الوطنية وأولويات الحفظ لأي بلد بمفرده، مما يتطلب التعاون والتواصل بين البلدان. إذ تحتاج الطيور المهاجرة إلى شبكة من الموائل السليمة على طول طرق هجرتها بأكملها من أجل البقاء. وتعد الإجراءات العالمية المتزايدة من خلال المعاهدات البيئية متعددة الأطراف مثل اتفاقية الأنواع المهاجرة (CMS) واتفاقية التنوع الأحيائي واتفاقية الطيور المائية الأفريقية – الأوروبية الآسيوية (AEWA) ضرورية لحماية الطيور المهاجرة في رحلاتها الدولية.

وبين سعادته انه غالبا ما تعبر الطيور المهاجرة مسارات لمسافات طويلة مثل الصحاري والبحار المفتوحة للوصول إلى الموائل المناسبة لقضاء فصل الشتاء، كما ان مواقع التوقف والتكاثر ضرورية لبقاء هذه الطيور. ويساهم الترابط البيئي لهذه المواقع في إستكمال دورة حياتها، ويعد فقدان هذه الموائل وتدهورها ذات تأثير مدمر على الطيور المهاجرة والتنوع الأحيائي والتنمية المستدامة.

الجدير بالذكر انه قد تم إطلاق اليوم العالمي للطيور المهاجرة (WMBD) في عام 2006م وفي عام 2018م أعلن WMBD توحيد الاحتفال بالمسارات الرئيسية للطيور المهاجرة على كوكب الأرض، وهي  طريق الهجرة الأفريقي الأورو آسيوي، وطريق شرق آسيا الأسترالي، وطريق الهجرة في الأميركيين.

عن majed al akafe

ماجد العكفيالمدير العام لصحيفة التحلية نيوز الإلكترونية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

2 × 1 =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بلدية محافظة الخبر تنتهي من إعادة تأهيل انارة حي العقيق بالعزيزية

التحلية نيوز – سعد المالكي اعلنت بلدية محافظة الخبر الانتهاء من اعمال اعادة تأهيل الانارة ...

Snapchat
Whatsapp