أخبار عاجلة
الرئيسية / الاخبار / أخبار المجتمع / نموذج لتحدي الإعاقة وتحقيق الحلم البطل سعد بن محمد البلوي

نموذج لتحدي الإعاقة وتحقيق الحلم البطل سعد بن محمد البلوي

خاص…التحلية نيوز ..فاطمة العنزي..تبوك

أصحاب إرادة وإصرار،أثبتوا “ان الإعاقة في الفكر وليست في الجسد”
خلقهم الله مصابين بإعاقة في إحدى حواسم، وقد تكون أغلب حواسهم مصابة،ولكن بالصبر والارادة
والتحدي صنعوا من إعاقتهم نافذة تطل بهم نحو المستقبل ليحققوا أحلامهم ويحولوا نظرات الشفقة إلى الانبهار
وتحقيق النجاح، فإن أخذ الله منهم شيئًا فقد أعطاهم ما هو أهم ليساعدهم في إحراز أهدافهم،
منهم من وهبه الله حب القراءة والكتابة، فأبدع في تأليف العديد من القصص والروايات التي أسرت قلوب وعقول قرائها، ومنهم من منحه الله أصابع ذهبية وأذن موسيقية، فترك لنا كنوز من التوتات الموسيقية، وغيرهم الكثيرون الذين لم يرتضوا بأن يكون مرضهم أو إعاقتهم حائلًا بين أحلامهم وطموحاتهم، فقرروا أن يتخطوا الصعاب، ليسطروا تاريخهم بحروف من ذهب.
ومن هؤلاء الإبطال.بطلنا في رياضة العاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة في لقاء خاص معه لصحيفة التحلية نيوز. لنتعرف على المعنى الحقيقي لتحدي الاعاقة.
حصد العديد من الميداليات الذهبية والفضية والكوؤس في بطولة العاب القوى لذوي الاعاقة البصرية والشلل الدماغي
وحصل على المركز الاول للملكة في الالعاب القوى لذوي الاعاقة البصرية والشلل الدماغي والمقامة في مكة المكرمة. وحقق الميدلية الذهبية في الجري٨٠٠م وشارك في المسابقات لالعاب القوى في مناطق المملكة ونجح فيها بجدارة وفخر بنفسه.
وعن سوال ماهو شعورك وانت تحقق حلمك وتصل لهدفك! اجاب بكلمات عبرت عن مدى ثقتة واصرارة
حيث قال:”سم الله الرحمن الرحيم”
ان اي انسان تواجه ضروف صعبة او عقبات في حياته يجب ان لايستسلم مهما كانت ضروفه ، الطموح والمثابرة والعزيمة الصادقه هي سبب النجاح في حياتنا ، فالاعاقة لاتعتبر سبب عن التخلي عن الخياة او تكون سبب في عدم بلوغ الاماني ، اعاقتي زادتني حبا في المغامرة وتخطي كل الضروف الصعبة ، فشعور الانسان عن بلوغ النجاح شي لايمكن وصفه ، وهذه هي ثمرة الجد وتحدي العقبات ايما كانت ، ووصية لاي انسان وخاصة ذوي الاعاقة او من يعاني من اي مشكلة لايوجد ماهو اعظم من النجاح وهو يأتي بالتخلص من العقبات التي لاتكون عقبة او صعوبة الا بمحو ارادتتا ونستطيع ان نجعلها بسيطة وسهلة عندما اضع النجاح امام عيني ، نعم نفتقر للتحفيز ولكن ليس دافعاً ليبقيني في مكاني فنيل العلا لايأتي بالتمني ، فثابر وبادر في وضع الحلول لاي مشكلة او عائق امامك وماهي الا فترات حتى ترى ان اغلب العقبات ماهي الا من انفسنا وفقكم الله لما يحب ويرضى.
وفي نهاية الحديث معه جعلنا نخرج بفكر غير لنا نظرت الشفقة الى نظرة الإعجاب والفخر والانبهار في اصراره وتحدية والامل وبلوغ الهدف وفقة الله ورعاه.

 

عن فاطمة العنزي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

أربعة عشر + خمسة =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تمديد تكليف الاستاذة حنان حميدي المالكي عميدة الكلية التقنية بمكة المكرمة

التحلية نيوز – محمد المالكي أصدرت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني قرارها بتمديد تكليف سعادة الأستاذة ...

Snapchat
Whatsapp