الرئيسية / الاخبار / أخبار عالمية / تسجيل مسرب للقيادي بحماس” موسى ابو مرزوق” يفضح إدعاءات إيران

تسجيل مسرب للقيادي بحماس” موسى ابو مرزوق” يفضح إدعاءات إيران

دولي:نفى نائب رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، موسى أبو مرزوق، في تسجيل مسرّب، تقديم إيران الدعم للمقاومة الفلسطينية خاصة منذ عام 2009، حسب ما جاء في “الشرق الأوسط”.
وتحدث أبو مرزوق ف التسجيل مع أحد الأشخاص، وعلّق على التصريحات الإيرانية حول دعم المقاومة، وأشار إلى دور إيران السيئ في اليمن.
وفي بداية التسجيل، علّق أبو مرزوق على العلاقات الإيرانية-الروسية، قائلاً: “الآن صحيح في الوقت الحاضر يحاولون عقد اتفاقيات وحلف مع الروس، وهذا كله دهاء من الإيرانيين ونحن ضحايا لهذا الدهاء”.
وعن دعم حماس قال: “القصة ليست كما يذكرون، وهؤلاء من أكثر الناس باطنية وتلاعبا بالألفاظ وحذرا بالسياسة.. من 2009 تقريبا لم يصل منهم أي شيء، وكل الكلام الذي يقولونه كذب وكل ما وصل لأحبائنا لم يكن من قبلهم، جزء من طرف صديق وأطراف أخرى بسبب الأوضاع في المنطقة وكله بجهد الأنفس.. لم يقدموا شيئاً في هذا المجال وكل ما يقولونه كذب”.
وأوضح أبو مرزوق أن إيران كانت تشترط لدعم “حماس” أن تتدخل هذه الأخيرة لتحسين علاقات طهران مع دول مثل السودان وغيرها، واصفاً الإيرانيين بالقول: “هم مكذبة وفاتحينها بهذا المجال”.
وأشار لما وصفها بأكاذيب الإيرانيين، حول إرسال السفن للمقاومة في غزة بالقول: “من 2011 كل سفينة تضيع منهم يقولوا كانت رايحة إلكم، في سفينة ضاعت بنيجيريا قالوا كانت إلكم رايحة، قلت لهم هو احنا فش ولا سفينة بتغلط وبتيجينا كل السفن اللي بتنمسك هي إلنا”.
وعن تدخل إيران في اليمن، قال: “أهلكوا العباد بسبب أحاديثهم الباطنية وطريقة تعاملهم مع الناس”.
وتعليقاً على هذا التسجيل المسرب، قالت مصادر في “حماس” لـ”الشرق الأوسط” إنه من المعروف أن إيران أوقفت دعمها للحركة منذ الأزمة السورية بسبب خلافات حول ذلك وإن هذه القضية لم تعد تخفى على أحد، مشيرةً في الوقت ذاته، إلى أنها قدمت دعما محدودا في بعض الأحيان للجناح العسكري للحركة، لكنه لم يكن كبيرا وبشكل دائم، حسب “الشرق الأوسط”.
وأشارت المصادر إلى أن حزب الله حاول كثيرا التوسط من أجل حل الخلافات وما زال يواصل ذلك إلا أنه من الواضح أن الخلافات والفجوة ما زالت عميقة بسبب اشتراطات إيران الكثيرة حول كثير من القضايا والمواقف السياسية التي تطالب بها حماس لإعلانها على العلن. ومن شأن التسريب الخطير أن يفسد ترتيبات كان حزب الله أعدها من أجل لقاء أبو مرزوق نفسه بمسؤولين إيرانيين في لبنان.
وكانت “الشرق الأوسط” نشرت عن بدء حزب الله اللبناني وساطة جديدة بين إيران وحركة حماس في محاولة لرأب الصدع، بعدما فشلت المحاولات الإيرانية الأخيرة بإقناع حماس بإعلان موقف مؤيد لها ضد المملكة العربية السعودية مقابل عودة العلاقات والدعم المالي الكامل.
وكان نائب رئيس الحزب نعيم قاسم وجه الدعوة لعضو المكتب السياسي لـ”حماس” موسى أبو مرزوق، لزيارة لبنان بهدف لقاء مسؤولين إيرانيين كبار بينهم ضباط في الحرس الثوري الإيراني موجودين باستمرار في بيروت للتنسيق مع الحزب بشأن العمليات الجارية في سوريا.

عن الإدارة رقم 2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البنتاغون يستعد لنشر وثيقة استخبارية تؤكد تورط إيران في تنفيذ الهجوم الإرهابي على منشآت أرامكو

التحلية نيوز – متابعات كشف مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، أن الوزارة تعد تقريرا ...

Snapchat
Whatsapp