واصل مانشستر سيتي حملته الناجحة نحو استعادة لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، الغائب عنه منذ ثلاثة مواسم، عقب فوزه الثمين والمستحق 1 – صفر على ضيفه تشيلسي يوم الأحد في قمة مباريات المرحلة التاسعة والعشرين للبطولة.

وعزز مانشستر سيتي موقعه في الصدارة، بعدما رفع رصيده إلى 78 نقطة، وأصبح بحاجة لتحقيق 4 انتصارات فقط خلال مبارياته التسع المتبقية له في المسابقة، من أجل التتويج باللقب للمرة الخامسة في تاريخه، دون النظر لنتائجه منافسيه.

في المقابل، تجمد رصيد تشيلسي، حامل اللقب، الذي تلقى خسارته الرابعة في مبارياته الخمس الأخيرة في المسابقة، عند 53 نقطة، ليظل في المركز الخامس، ويبتعد خطوة أخرى عن المراكز الأربعة الأولى في ترتيب المسابقة المؤهلة لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، حيث يتأخر بفارق خمس نقاط عن توتنهام، صاحب المركز الرابع.

وكان مانشستر سيتي الطرف الأفضل في المباراة، حيث فرض سيطرته المطلقة على مجريات الأمور، في ظل استسلام غريب من جانب لاعبي تشيلسي للخسارة. وتقمص بيرناردو سيلفا دور البطولة في اللقاء، بعدما أحرز هدف سيتي الوحيد في الدقيقة 46.