الرئيسية / التكنلوجيا

التكنلوجيا

كانون تُبرم شراكة مع “كوبترا جرافيك” لتلبية احتياجات عملائها من الطباعة عالية الجودة

تعزيزاً لالتزامها بسوق الفنون الرسومية والغرافيك بالمملكة

التحلية نيوز – عبدالله ينبعاوي

أعلنت اليوم شركة كانون السعودية، الشركة البارزة في مجال حلول التصوير والطباعة، عن إبرام شراكة استراتيجية مع شركة “كوبترا جرافيك”، إحدى الشركات الرائدة في حلول الطباعة والإعلام والتغليف وفنون التصوير في المملكة العربية السعودية. ومن المقرّر أن يتيح هذا التعاون المجال أمام العملاء الحاليين والمستقبليين في مجالات الفنون الرسومية والغرافيك بجميع أنحاء المملكة الحصول على حلول كانون المبتكرة والمتقدمة تقنياً، والتي تتسم بأنها مصمّمة لتقديم أعلى درجات الجودة والكفاءة.

وكانت كانون السعودية، التي تتبع المقر الإقليمي لشركة كانون الشرق الأوسط، تأسست في العام 2018 لدعم الطلب المتزايد على الحلول التجارية المتخصصة في المملكة. وتعمل الشركة منطلقة من العاصمة السعودية الرياض، حيث أكبر حضور إقليمي مباشر في سوق المملكة، ولها فرع في كل من جدة والخُبر، وذلك بهدف المساهمة بطريقة مباشرة في دعم استراتيجية التنويع الاقتصادي والصناعي في البلاد، مثلما نصّت عليها رؤية المملكة للعام 2030.

وتقدم اليوم “كوبترا جرافيك” التي تتمتع بأكثر من 50 عاماً من الخبرة في السوق السعودية، حلولاً عالية الجودة لصناعات الطباعة والتغليف والفنون الرسومية لمجموعة متنوعة من الأنشطة التجارية بجميع أنحاء المنطقة. وتهدف هذه الشراكة الاستراتيجية إلى توسيع مدى حضور كانون في هذه الصناعات وتمكين الشركات من تلبية متطلبات عملائها من منتجات الطباعة العريضة والطباعة الإنتاجية التجارية في المملكة. ومن المنتظر أن تستفيد “كوبترا جرافيك”، بوصفها شريكاً لكانون في المنطقة، من الخبرات الفنية الواسعة التي تتمتع بها الشركة في إحراز مزيد من النجاح التجاري من خلال تمييز الفرص السانحة في القطاع واقتناصها.

وتعزّز هذه الشراكة محفظة “كوبترا جرافيك” لتشمل أحدث الحلول من كانون، مثل منتجات imagePROGRAF من الطابعات النافثة للحبر، وطابعة Colorado 1640 للطباعة العريضة، العاملة بتقنية UVgel، وغيرها من المنتجات الإبداعية الأخرى. وأشار خبراء القطاع إلى أن أكثر من 40 بالمئة من مهام الإنتاج تحتاج إلى التسليم في غضون 24 ساعة وأن غالبية هذه الطلبات يتمّ تقديمها للتسليم في اليوم نفسه، وهو ما يترافق مع نمو في كميات الطباعة العريضة شهدته الأسواق في السنوات القليلة الماضية. وتتيح تقنية الطباعة UVgel ميزة تنافسية كبيرة تتأتى من سدّ هذه الفجوة والحصول على قيمة إضافية للعملاء.

وبهذه المناسبة، قال شادي بخور، رئيس الوحدة التجارية في كانون الشرق الأوسط، إن المملكة العربية السعودية شهدت خلال السنوات القليلة الماضية نمواً ملحوظاً في مجالات الفنون الرسومية والنشر والطباعة، مشيراً إلى أن هذا النمو أدّى إلى “زيادة الطلب على التقنية الثورية لتعزيز الإنتاجية وضمان الجودة العالية”، وأضاف: “تتمتع “كوبترا جرافيك” بخبرة واسعة وحضور كبير في القطاع، ما يجعل منها شريكاً مثالياً لتعزيز التزامنا تجاه الشركات السعودية التي تبحث عن فرص تجارية مُجزية، وسوف نقطع بهذه الشراكة شوطاً طويلاً نحو تعزيز قدرتنا على تقديم مجموعة حلول كانون لعملائنا في المملكة، متطلعين إلى توسيع هذا التعاون في المستقبل”.

ووفقاً لتقرير صادر عن جمعية أبحاث الصناعات الطباعية PIRA، تتسم صناعة الطباعة السعودية بالرسوخ كما تنطوي على إمكانيات سوقية كبيرة في مجالات الطباعة الرقمية لمورّدي معدات الطباعة والمواد الاستهلاكية ومقدمي خدمات الطباعة. ومن المتوقع أن تتوسع هذه السوق بنسبة 5.5 بالمئة من حيث القيمة بين العامين 2017 و2022 لتتجاوز ما قيمته سبعة مليارات دولار بنهاية هذه الفترة.

من جانبه، أعرب ياسر عنان، المدير التنفيذي لدى شركة “كوبترا جرافيك”، عن سروره بالشراكة المبرمة مع كانون، التي وصفها بالشركة “الرائدة في مجال التصوير والطباعة”، وقال: “سيتيح موقعنا كأحد الرواد الإقليميين في صناعة الفنون الرسومية، بالإضافة إلى عرض القيمة الذي تقدمه كانون، الميزة التي نحتاجها لتعزيز ريادتنا للسوق المحلية المتسمة بالتنافس الشديد، وإثراء تجربة عملائنا في أسواق المملكة، وسنواصل بالتعاون مع كانون، تقديم الجودة والإنتاجية والربحية لهؤلاء العملاء”.

وتشارك شركة “كوبترا جرافيك” على جناح كانون الشرق الأوسط رقم C-69 بالقاعة رقم 6، في معرض الشرق الأوسط للوحات والتصميمات الإعلانية 2019 الذي تتواصل فعالياته حتى يوم غد 15 يناير 2019 في مركز دبي التجاري العالمي، عارضة أحدث ابتكاراتها في هذا القطاع.

OPPO تكشف النقاب عن نموذج هاتفها “فايند إكس” بتقنية الجيل الخامس

• مهندسون من ستة مراكز بحث وتطوير تابعة لـOPPO حول العالم تمكنوا بالتواصل عبر اتصال فيديو متعدد الأطراف بسرعة عالية وفي وقت استجابة منخفض بفضل تقنية الجيل الخامس

التحلية نيوز – زهير الغزال

كشفت OPPO النقاب مؤخراً عن نموذج هاتفها الذكي الجديد “فايند إكس” من الجيل الخامس. وأكدت OPPO أن ستعمل مع شركاء الصناعة من حول العالم لتطوير بيئة حاضنة لتقنية الجيل الخامس الجديد. وتأتي هذه الخطوة عقب النجاح الذي حققته OPPO في إجراء أول اتصال فيديو متعدد الأطراف في العالم بهواتف ذكية بالاعتماد على شبكة الجيل الخامس، حيث قام مهندسون من ستة مراكز بحث وتطوير تابعة للشركة بالمشاركة بإجراء اتصال فيديو عبر WeChat، تطبيق مواقع التواصل الاجتماعي. وكانت الرسالة الأولى في افتتاح اللقاء هي “مرحباً OPPO، مرحباً بالجيل الخامس”.

يذكر أن هذا الإعلان يأتي بالتزامن مع تزايد الجهود في منطقة الشرق الأوسط نحو اعتماد شبكات الجيل الخامس “5G” وخاصة في أسواق الخليج العربي، مع سلسلة من اختبارات الشبكات الأخيرة وإطلاق خدمات تجريبية تم عرضها في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة خلال العام الماضي.
وصرّح في هذا الصدد طوني تشين، المؤسس والرئيس والرئيس التنفيذي لـ OPPOعلى هامش مشاركة الشركة في فعاليات معرض التكنولوجيا 2018 في شينزين، قائلاً: “لا شك أن تقنية الجيل الخامس تشكل توجها عالمياً تسعى OPPO لأن تكون من الشركات الرائدة في تبنيه. وإضافة إلى سعينا لنكون المصنّع الأول لإطلاق الهواتف الذكية من الجيل الخامس، فإن OPPO تدرس الفرص المتاحة لاعتماد تقنيات الـ5G+ مما سيسهم بدوره في إبراز قيمة الجيل الخامس 5G “. وأضاف: “ستقوم شركة OPPO بدمج شبكة الجيل الخامس بشكل كامل مع التطبيقات وإحصائيات المستخدمين، والابتكار المستمر لتزويد المستخدمين بتجربة ثورية وضرورية وملائمة وسلسة.”

هذا وقد طرحت OPPO في العام الماضي هاتفها الذكي الرائد “فايند إكس” في عددٍ من أسواق الشرق الأوسط، وكان السبّاق في اتجاه الهواتف الذكية بشاشات كاملة خالية من الحواف والنتوء. وتجدر الإشارة إلى أن نموذج OPPO “فايند أكس” من الجيل الخامس يتمتع بمعالج Snapdragon 855وموديم الجيل الخامس من طراز X50 مما يسهم بتقديم أداءٍ متميز لاستخدام تطبيقات الجيل الخامس. كما قامت كل من OPPO وQualcomm وKeysight Technologies Inc مؤخراً، بعرض تقنيات الاتصال ببيانات الجيل الخامس وتطبيقات جمّة منها البحث على الانترنت وإعادة عرض الفيديو على الشبكة والاتصال بالفيديو باستخدام نموذج “فايند إكس” من الجيل الخامس.

في هذا الإطار، صرّح براين شن، نائب الرئيس العالمي لـOPPO ورئيس أعمال الشركة في الصين: “نحن على ثقة أن OPPO سوف تكون أولى الشركات التي تطرح هواتف الجيل الخامس الذكية خلال عام 2019”.
تتطلع OPPO إلى المدى البعيد وعليه أطلقت مفهوم 5G+ إيماناً منها بأن هذه الحقبة سوف تتميز باتصال كل شيء بالإنترنت وأن التجربة سوف تكون سيدة الموقف. وشرح تشين “سوف يكون الهاتف الذكي في قلب مجموعة واسعة من الأجهزة الذكية التي سوف تكون متصلة عبر شبكة الجيل الخامس. وسعياً منها للتعامل مع مجالات الصحة الذكية والمنزل الذكي بدأت OPPO بالعمل على عدد من الأجهزة الذكية تستطلع من خلالها التقاطع بين الجيل الخامس وأحدث التكنولوجيات وهي تتعاون مع القطاع برمتها لبناء بيئة مبتكرة حاضنة لـ5G+”.

وقال ليفين ليو، مدير معهد الأبحاث التابع لـOPPO: “تركز OPPO جهودها على دعم تقنيات الجيل الخامس في المنطقة، وتعزيز دمجها مع الذكاء الاصطناعي والبيانات الكبرى والحوسبة السحابية (5G + ABC) ما يحوّل الهواتف والأجهزة الذكية حقيقةً إلى ’مساعدين شخصيين أذكياء‘. نحن على ثقة أن المستقبل سوف يشهد ظهور سيناريوهات غنية لتطبيقات الجيل الخامس لا مثيل لها ما يوفر تجربة ثورية للمستخدم”.

وتستمر OPPO في سعيها نحو إيجاد بيئة حاضنة للجيل الخامس ما يتطلب منها تعميق تعاونها مع خبراء القطاع مثل Qualcomm ومصنعي البنى التحتية للشبكات وموردي خدمات الاتصالات وغيرها من الشركاء في سلسلة التوريد. كما تُجري OPPO محادثات مع موردي خدمات الاتصالات في أوروبا وأستراليا وغيرها من الأسواق الخارجية وتنوي طرح منتجات الجيل الخامس تجارياً خلال العام الجاري

” مدارس فقيه ترشح لجائزة القمة العالمية للمعلومات”

التحلية نيوز – زهير الغزال

في حدث غير مسبوق وفريد من نوعه تم ترشيح مدارس الشيخ عبدالرحمن فقيه الاهلية للمنافسة على جائزة الامم المتحدة لمشاريع القمة العالمية لمجتمع المعلومات ٢٠١٩م والمقامة في مدينة جنيف بسويسرا..

وهي جائزة ينظمها الاتحاد الدولي للاتصالات ITU ومنظمة الامم المتحدة للتربية والتعليم والثقافة UNESCO في ثمانية عشر فرعا يتم فيها اختيار افضل التطبيقات والإنجازات التي تخدم عالم المعلومات والتقنية الالكترونية.. والتي تقدم للاعتراف بالتميز فى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) مما يسهم فى دفع عجلة التنمية المستدامة فى مجال التعليم الالكتروني .

‏ وقد شاركة مدارس الشيخ فقيه بمشروع ( آداة التحضير الالكتروني ) بدعوة الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) لمجتمع المعلومات للعام 2019م.

والجدير بالذكر أن مدارس فقيه هي المدارس الوحيدة بالمملكة العربية السعودية التي تم ترشيحها للمنافسة بالمسابقة.

من جانبه عبر سعادة مدير عام المدارس الاستاذ/ناصر بن مهنا اليحيوي عن سعادته بهذا الانجاز الغير مسبوق مشيدا بجهود قسم التعليم الالكتروني بالمدارس داعيا الله عز وجل أن يجعل هذه المدارس شمس تشرق على كل طالبا للعلم والمعرفه.

الثغرات في شواحن السيارات الكهربائية المتصلة قد تُلحق الضرر بشبكات الإنترنت المنزلية

التحلية نيوز – عبدالله ينبعاوي

غالباً ما لا تخضع بعض الملحقات الأساسية الخاصة بالمركبات الكهربائية الحديثة، مثل شواحن البطاريات، لفحوصات تهدف إلى الكشف عن أية نقاط ضعف أو ثغرات قد تنطوي عليها، في حين أن الجهات المصنّعة تستمر في إخضاع تلك المركبات الكهربائية لمثل هذه الفحوصات. واكتشف خبراء كاسبرسكي لاب أن شواحن السيارات الكهربائية التي تورّدها شركة شهيرة في هذا المجال تنطوي على ثغرات أمنية يمكن استغلالها من قبل المهاجمين الإلكترونيين، وأن عواقب أي هجوم ناجح قد يُشنّ عبر تلك الثغرات يمكن أن تشمل أضراراً تصيب الشبكة المنزلية.

وتُعتبر السيارات الكهربائية مجالَ اهتمام كبيراً، نظراً لأن تطويرها يساهم مساهمة واسعة في الاستدامة البيئية. وقد أصبحت نقاط الشحن العامة والخاصة للسيارات الكهربائية شائعة في بعض المناطق، وقاد تزايد شعبية السيارات الكهربائية خبراء كاسبرسكي لاب إلى إجراء فحوصات على أجهزة الشحن المتاحة على نطاق واسع، والتي تشمل مزايا مثل قابلية التحكّم بها عن بعد. فوجد الباحثون أن الشاحن المتصل بالشبكة المنزلية، إذا ما تعرض لاختراق أمني، يمكن أن يتسبب في حدوث حِمل كهربائي زائد من شأنه أن يصيب الشبكة الكهربائية المنزلية بأعطال، ما قد يتسبب في خسائر مالية، وقد يُحدِث في حالات أسوأ، تلفاً بالأجهزة الأخرى المتصلة بالشبكة.

كما وجد الباحثون طريقة لإرسال أوامر إلى شاحن السيارة الكهربائي لإيقاف عملية الشحن أو ضبطها على أقصى قدر ممكن من التيار. وبينما من شأن الخيار الأول أن يمنع الشخص من استخدام السيارة فقط، فإن الثاني قد يتسبب في ارتفاع درجة حرارة الأسلاك على الجهاز غير المحمي كهربائياً من ارتفاع الحمل الكهربائي.

ولا يحتاج المهاجم لتغيير كمية الكهرباء المستهلكة سوى للحصول على اتصال لاسلكي بالشبكة التي يتصل بها الشاحن. ونظراً لأن الأجهزة مصممة للاستخدام المحلي، فمن المحتمل أن يكون مستوى أمن الشبكة اللاسلكية محدوداً. وهذا يعني أنه يمكن للمهاجمين الوصول بسهولة، على سبيل المثال، عن طريق تجريب جميع خيارات كلمة المرور الممكنة من خلال الطريقة المعروفة باسم “القوة الغاشمة”، وهو أمر شائع تماماً؛ فوفقاً لإحصائيات كاسبرسكي لاب، جاءت 94% من الهجمات التي استهدفت أنظمة “إنترنت الأشياء” في 2018، من عمليات قوة غاشمة تمّت عبر بروتوكولي Telnet وSSH الشبكيين. ويمكن للمهاجمين المتسللين، بمجرد الدخول إلى الشبكة اللاسلكية، العثور بسهولة على عنوان بروتوكول الإنترنت IP للشاحن، وهذا بدوره يتيح لهم استغلال أية ثغرة وتعطيل العمليات.

وقد أبلغت كاسبرسكي لاب الشركة المصنعة بجميع الثغرات التي كشفت عنها، فقامت بإصلاحها.

وقال دميتري سكليار، الباحث الأمني لدى كاسبرسكي لاب، إن المعنيين غالباً ما ينسون أن المجرمين الإلكترونيون “يبحثون دائماً، عند شنّ هجوم موجّه، عن العناصر الأقل وضوحاً لاختراق النظام عبرها والبقاء دون ملاحظة”، معتبراً هذا الأمر “سبباً وجيهاً” للبحث عن الثغرات، سواء في الابتكارات التقنية التي لم تخضع للفحص والتدقيق، أو في ملحقاتها التي عادة ما تمثل جائزة مرغوبة لدى جهات التهديد، وأضاف: “ينبغي للشركات المنتجة أن تكون أكثر حذراً عند تصميمها أجهزة المركبات الكهربائية المتصلة، فتطلق برامج لمكافأة مكتشفي العلل البرمجية أو تستعين بخبراء الأمن الإلكتروني للتحقق من أجهزتهم، وقد حالفنا النجاح في هذه الحالة بحصولنا على ردّ إيجابي وإصلاح سريع للجهاز، ما من شأنه المساعدة في منع هجمات محتملة”.

وتوصي كاسبرسكي لاب باتخاذ الإجراءات الأمنية التالية في هذا المجال:

• التحديث المنتظم للأجهزة الذكية بأحدث الإصدارات البرمجية؛ فقد تحتوي التحديثات على تصحيحات لثغرات حرجة، قد تعطي مجرمي الإنترنت، إذا ما تركت على حالها، إمكانية الوصول إلى منزل المستخدم واقتحام حياته الخاصة.

• الحرص على عدم استخدام كلمة مرور افتراضية لأجهزة التوجيه في شبكات الإنترنت اللاسلكية والأجهزة الأخرى، وتغييرها إلى كلمات مرور قوية مع عدم استخدام الكلمة نفسها لعدة أجهزة.

• فصل الشبكة المنزلية الذكية عن الشبكة التي تستخدمها الأجهزة الشخصية العائلية في إجراء بحث أساسي على الإنترنت، وهذا للتأكد من أنه إذا تم اختراق أحد الأجهزة العائلية ببرمجية خبيثة عامة من خلال بريد إلكتروني تصيدي، فلن يتأثر نظام المنزل الذكي.

مسبار لناسا يتصل بالأرض من أبعد نقطة يستكشفها البشر في الفضاء

التحلية نيوز – نزار العتيبي

اتصل مسبار الفضاء (نيو هورايزونز) التابع لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) بالأرض يوم الثلاثاء بعد رحلة أخذته إلى أبعد منطقة يستكشفها البشر على الإطلاق، وهي صخرة متجمدة على حافة المجموعة الشمسية يأمل العلماء أن تبوح بأسرار حول نشأة المجموعة.

وقطع المسبار الذي يعمل بالطاقة النووية 6.4 مليار كيلومتر ليصل إلى مسافة 3540 كيلومترا من الصخرة الفضائية ألتيما تولي البالغ طولها 32 كيلومترا والتي تسبح في قلب حزام كويبر. وحزام كويبر عبارة عن حلقة من الأجسام السماوية المتجمدة إلى الخارج مباشرة من مدار كوكب نبتون.

وهلل المهندسون في مختبر جونز هوبكنز للفيزياء التطبيقية بولاية ماريلاند عندما وصلت الإشارات الأولى التي بعثت بها مركبة الفضاء عبر شبكة الفضاء السحيق التابعة لناسا الساعة 1028 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1528 بتوقيت جرينتش).

وقالت أليس بومان مديرة عمليات المهمة ”لدينا مركبة فضاء بحالة جيدة للغاية“.

وقالت ناسا إن المركبة ستبعث بالمزيد من الصور والبيانات من الصخرة الفضائية ‭)‬تولي‭(‬ في الأيام القادمة.

وانطلق المسبار (نيو هورايزونز) في يناير كانون الثاني 2006 ليقطع 6.4 مليار كيلومتر صوب أطراف المجموعة الشمسية لدراسة الكوكب القزم بلوتو وأقماره الخمسة.

وقال ألان ستيرن الباحث الرئيسي المختص بالمسبار خلال مؤتمر صحفي في مختبر جونز هوبكنز في لوريل ”في الليلة الماضية، أجرت مركبة الفضاء الأمريكية نيو هورايزونز أبعد عملية استكشاف في تاريخ البشرية، وأنجزت ذلك بشكل مذهل“.

وقال ستيرن إن صورة لصخرة (تولي)، أرسلت الليلة الماضية ولم تحمل تفاصيل أكثر تذكر عن صور سابقة، تزيد الغموض بشأن ما إذا كانت (تولي) صخرة واحدة تشبه حبة فول سوداني غير متماثلة أم أنها فعليا صخرتان تدوران حول بعضهما و“صورتهما مشوشة بسبب قربهما من بعضهما“.

وخلال اقترابه من بلوتو عام 2015، اكتشف المسبار أن بلوتو أكبر قليلا مما هو معتقد. وفي مارس آذار، اكتشف وجود كثبان غنية بغاز الميثان على سطح بلوتو.

والآن بعد أن قطع 1.6 مليار كيلومتر بعد بلوتو في حزام كويبر في مهمته الثانية، سوف يدرس المسبار على مدى شهور تركيبة الغلاف الجوي وتضاريس (ألتيما تولي) بحثا عن مفاتيح لحل لغز تكوين المجموعة الشمسية وكواكبها.

وتقول ناسا إن العلماء لم يكونوا قد اكتشفوا (ألتيما تولي) عند إطلاق المسبار مما يجعل مهمته فريدة من نوعها. وفي عام 2014، رصد علماء الفلك (ألتيما تولي) باستخدام تليسكوب الفضاء هابل واختاروه في العام التالي لمهمة (نيو هورايزونز) التالية.

ومع تحليق المسبار على ارتفاع 3540 كيلومترا من سطح (ألتيما تولي)، يأمل العلماء في معرفة التركيب الكيميائي لغلافها الجوي وتضاريسها في مهمة تقول ناسا إنها ستكون أقرب رصد لجسم على هذا البعد الشديد من الأرض.

وعلى الرغم من أن مهمة (نيو هورايزونز) تمثل أكبر اقتراب من جسم على هذا البعد داخل مجموعتنا الشمسية، فإن مسبارين أطلقتهما ناسا عام 1977، هما (فويدجر 1) و(فويدجر 2)، لاستكشاف الفضاء السحيق وصلا إلى مسافات أبعد في مهمة لدراسة أجسام خارج المجموعة الشمسية، ولم تنته مهمتهما بعد.

ويقع كويكب تولي في المنطقة المسماة حزام كويبر، على بعد 1.5 مليار كيلو متر من الكوكب القزم بلوتو، الذي زاره المسبار نيو هورايزونز عام 2015.

وتشير التقديرات إلى أن هناك آلاف الأجسام في حزام كويبر مثل كويكب تولي، ومن المؤكد أن حالتهم المتجمدة تحمل أدلة، على ظروف تكون النظام الشمسي، قبل نحو 4.6 مليار عام.

82% من متخصصي الرعاية الصحية السعودية يستخدمون التكنولوجيا لتشخيص الأمراض

التحلية نيوز _مسفر الخديدي

أوضح تقرير صحي حديث، أن تطبيق الذكاء الاصطناعي مكن أخصائي الرعاية الصحية من التركيز على تقديم رعاية ذات قيمة لاحتياجات كل مريض، فقد حقق نسبة دقة وصلت إلى 99% في سرعة مراجعة وتفسير صور أشعة الثدي، ما يعتبر أسرع 30 مرة من البشر، مما يتيح الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

وذكر التقرير أن المملكة تنفق منذ 2016 ما يعادل 0,1 دولار لكل فرد على الذكاء الاصطناعي في التشخيص الأولي فقط، وأصدرت رويال فيليبس المتخصصة في مجال التكنولوجيا الصحية، تقريرين جديدين لمؤشر الصحة المستقبلية لهذا العام، واللذين ناقشا كيف يمكن للذكاء الاصطناعي ولدمج البيانات وزيادة تطبيق هذه التكنولوجيا الحيوية أن يساعد في زيادة انتشار خدمات الرعاية ذات القيمة العالية. يركز هذا البحث على العوامل المؤثرة في مجال التكنولوجيا والتي بمقدورها تعزيز الاعتماد على الرعاية الصحية عن بُعد وتمكين استخدام البيانات بشكل أكثر فعالية.

وتعليقاً على التقريرين الجديدين لمؤشر الصحة المستقبلية، أشارت أوزلِم فيدانسي، الرئيس التنفيذي لفيليبس في الشرق الأوسط وتركيا، أن المؤشرات والتوصيات التي طرحتها هذه التقارير لرفع مستوى الدمج بين البيانات والتكنولوجيا عبر القطاعات المختلفة للرعاية الصحية جاءت واضحة؛ وبالفعل قد اتخذت بعض الدول – من بينها السعودية – خطواتٍ كبيرة في هذا الأمر”.

وأوضحت التقاير بأن السجلات الطبية الإلكترونية، تعتبر أحد أهداف وزارة الصحة ضمن رؤية 2030، فالقيمة التي تقدمها عملية توحيد السجلات الطبية تبدأ من تحديد التوجهات الصحية بين جميع سُكّان المملكة، إلى زيادة دقة مراحل التشخيص والعلاج وخدمات ما بعد الرعاية للمرضى.

ويشير التقرير إلى أنه باتباع نهج تقديم رعاية صحية معتمد على البيانات والتواصل الفعّال فإن مستقبل الرعاية الصحية ليس مرتبطاً بموقع معين أو نظام محدد، فالرعاية الصحية عن بُعد هي استخدام تكنولوجيا المعلومات الإلكترونية والرعاية المتصلة وأساليب التواصل في دعم تبادل المعلومات عن بعد بين الأطباء، وتثقيف المرضى ومقدمي خدمات الرعاية بالأمور الصحية، والصحة العامة، وإدارة الصحة.
وبإمكان الرعاية الصحية عن بُعد زيادة نطاق خدماتها إلى المناطق التي لا تتوفر بها مرافق رعاية صحية أو النائية عن طريق التواصل السريع بين الأطباء الذي يجعل عملية التشخيص أسرع ويحرر الخبرات من التقيد الجغرافي.

ووفق مؤشر الصحة المستقبلية، فإن 82% من متخصصي الرعاية الصحية في المملكة يستخدمون تكنولوجيا الرعاية المتصلة في تشخيص الأمراض، و61% يستخدمون تكنولوجيا الرعاية المتصلة في علاج الأمراض، وأعلنت وزارة الصحة السعودية مؤخراً على إطلاق تطبيق “صحة” الإلكتروني، وهو تطبيق مخصص للاستشارات ويربط بين المرضى والأطباء في كافة أنحاء المملكة.

وبحسب تقارير مؤشر الصحة المستقبلية، فإن المملكة حلت في مرتبة متقدمة في الكفاءة، سجلت درجة كفاءة بلغت 44.17 نقطة، وهذا تقييم قوي وأعلى 17 نقطة من متوسط المؤشر بين 16 دولة شملتها الدراسة، وبهذا تحتل المملكة المركز الثاني بعد سنغافورة (50.11 نقطة)، وهذا يوضّح أن الإنفاق على الرعاية الصحية ذو فاعلية كبيرة مقارنةً بالنتائج الصحية.

كما أن المملكة تستثمر في مجال جمع البيانات، لكن لا تزال هناك حاجة إلى تحقيق المزيد من النمو في هذا المجال حيث أنها أقل من متوسط الستة عشر بلد التي شملتها الدراسة، ويرى 92٪ من متخصصي الرعاية الصحية و75٪ من السكّان العاديين في المملكة أن التكامل التكنولوجي سيرفع من جودة الرعاية الصحية.

الخطوط السعودية توقع اتفاقاً لدعم مشروع التحول الرقمي

التحلية نيوز – حواء أحمد

في إتفاق مشترك بين الخطوط السعودية و برنامج “يسر” تم توقيع عقد جديد يدعم مشروح التحول الرقمي بالمملكة لربط المؤسسة بقناة التكامل الحكومية كمزود ومستفيد ، للاستفادة من نظام المراسلات الإلكترونية و تسهيل الإجراءات مع الجهات الحكومية.

وقد قام المهندس صالح بن ناصر الجاسر ممثل الخطوط السعودية بتوقيع العقد مع مدير عام برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية المهندس علي بن ناصر العسيري.وتضمنت الاتفاقية تنظيم إصدار أوامر الإركاب الحكومي من أجل تسهيل الإجراءات عبر توفير الخدمات من الجهات الحكومية عبر الربط الإلكتروني.

و أكد الجاسر و العسيري على أن الارتباط بقناة التكامل يمكن الجهات من إتمام خدماتها وتقديمها إلكترونيًا بشكل كامل و أن الخدمات المقدمة عبر القناة تتميز بالجودة والأداء والموثوقية والاعتمادية العالية.

واختتم العسيري حديثه, أن البرنامج يقف بصورة دائمة على احتياجات ومتطلبات الجهات الحكومية في المملكة، وذلك ضمن جهوده الرامية إلى تمكين تلك الجهات من المضي في مسيرة التحول الرقمي ودعمها من أجل تقديم خدمات ترتقي لتطلعات المستفيدين ، وبمستوى عال من الأداء والموثوقية ، وأنه يعمل على تحقيق تطلعات حكومة المملكة الرامية إلى إيجاد التطور المنشود للمجتمع السعودي ، من خلال تقديم الدعم اللازم للجهات كافة.

الهواتف الصينية الذكية ترفع حصتها السوقية في السعودية بـ 195%* “

للرياض_حصةالشهري

إستطاعت الهواتف الذكية الصينية، أن تكون ندًا قويًا للعلامات العالمية، وأصبحت عملية إستقطاب المستهلكين النهائيين في السوق السعودي – أكبر أسواق المنطقة- أحد المحاور الرئيسية للتنافس بينها، وهو ما دفع إحدى أكبر شركات الهواتف الذكية الصينية (هونر) إلى رفع حصتها السوقية في المملكة إلى 195%.

الملفت عند متابعة تقارير رصد مؤشرات شركات الهواتف الذكية حول العالم، بأن شركات الهواتف الصينية استطاعت استقطاع حصة من كعكة المنافسة، عبر تقديمها هواتف ذكية بإمكانيات عالية ومميزات متعددة وبسعر اقتصادي يتناسب مع المداخيل المالية لشريحة الشباب، وبموديلات منافسة لأكبر الشركات العالمية كآبل على سبيل المثال.

يعد السوق السعودي بالنسبة لشركة الهواتف الذكية سواء التقليدي أو عبر المتاجر الإلكترونية بعدًا مهماً في التركيز، ويرجع السبب في ذلك إلى ارتفاع الطلب على الهواتف الذكية، وبخاصة من الشريحة العمرية الشابة، وما يؤكد ذلك تعليق نائب الرئيس، لدى هونر في السعودية لانغمينغ، حيث أشار أن المملكة على وجه الخصوص، ومنطقة الشرق الأوسط عموماً، تمثل سوقاً حيوياً بالغ الأهمية بالنسبة لهم منذ انطلاقهم في 2015، المنطقة عام 2015، وشهدوا نمواً استثنائياً ولكنه غير مفاجئ بالنظر إلى الكثافة السكانية.
ونجحت هونر في إطلاق هاتفها الجديد HONOR 10 Lite، الذي يقدم مزايا تكنولوجية معاصرة ويضع معايير جديدة في تصميم الهواتف الذكية بشاشة 6.21 بوصة (FHD) وهيكل يمتاز بألوان حيوية متدرجة مع كاميرا أمامية لصور السيلفي بدقة 24 ميغابيكسل تعمل بتقنيات الذكاء الاصطناعي، وكاميرا خلفية ثنائية بدقة 13 + 2 ميغابيكسل. كما يتمتع الهاتف بسعة تخزين داخلي قدرها 64 ميغابايت، ويقدم الهاتف أحدث المعالجات (معالج Kirin 710 جديد مع واجهة EMUI 9.0)، وتخزين داخلي سعة 64 غيغابايت، وبطارية بقوة 3400 ملي أمبير تدوم طويلاً ، ومعالج جرافيكس فائق الدقة “توربو جي بي يو 2.0”.

وصمم الجهاز من 8 طبقات من المعدن اللامع ويأتي بأربعة ألوان متدرجة، تشمل “الأزرق السماوي، والأحمر الساطع، والأزرق الياقوتي، والأسود”، كما يمتاز هاتف HONOR 10 Lite بتصميم منحني ثلاثي الأبعاد من الجوانب الأربعة.

بفضل الكاميرا المدعومة بقوة الذكاء الاصطناعي، يتيح هاتف HONOR 10 Lite للمستخدمين التقاط الصور الاحترافية، أما تقنية الذكاء الاصطناعي فيمكنها التعرف على ما يصل إلى 8 سيناريوهات مختلفة لإضفاء الإعدادات المناسبة للصورة المثالية. وتحتوي الكاميرا كذلك على تأثيرات تحاكي التصوير الاحترافي في الاستوديوهات.

أما من الخلف فترافق جهاز HONOR 10 Lite كاميرا خلفية بعدسة ثنائية بدقة 13 و 2 ميغابيكسل وفتحات f/1.8 و f/2.4. وعند استخدامها مع تقنيات الذكاء الاصطناعي و نمط التصوير الليلي، يمكن التقاط الصور الاحترافية بكل سهولة حتى في ظروف الإضاءة المحدودة والخافتة، وتعزز تقنية الاتصال المدعومة بالذكاء الاصطناعي من جودة المكالمات الهاتفية حتى في أكثر البيئات ضوضاء، وتحرص على عدم انقطاع الاتصال بفضل النمط الجديد للاستخدام في المصعد.

-انتهى-

بعد غياب عامين”شمعون” يعود للهجوم على مؤسسات جديدة بالشرق الأوسط

التحلية نيوز – متابعات

أعلنت شركة البرمجيات الأمنية “سيمانتك”، أن الفيروس الخبيث والمعروف باسم “شمعون” قد عاد للهجوم مجدداً بعد غياب استمر لمدة عامين لاستهداف مؤسسات جديدة بالشرق الأوسط، مبينة أن الهجمات أتت بتأثير مضاعف.

وأوضحت سيمانتك أن هجوم شمعون عاد في العاشر من ديسمبر الجاري؛ حيث أعلنت شركة “ساييم” للخدمات النفطية الإيطالية أنها تعرضت في ذلك اليوم لهجوم سيبراني على خوادمها في الشرق الأوسط، وأعلنت أن الهجوم استخدم فيروس شمعون وأصاب ما بين 300 إلى 400 خادم ونحو 100 حاسوب شخصي.

وأشارت وفقاً لـ “البوابة العربية للأخبار التقنية”، إلى أنها وجدت أدلة على هجمات ضد مؤسستين أخريين تعملان في مجال النفط، خلال الأسبوع نفسه، في المملكة والإمارات.

وبيّنت الشركة أن هجوم شمعون أصبح ذا تأثير مضاعف؛ إذ يقوم بمحو سجل التشغيل الرئيسي على الحاسوب ويجعله غير قابل للاستخدام، كما يجعل استعادة الملفات المحذوفة أمراً مستحيلاً.

يذكر أن شمعون ظهر للمرة الأولى عام 2012 بهجمات عدة استهدفت قطاع الطاقة في المملكة، ثم توقف نشاطه وعاد مرة أخرى عام 2016 بمعدل أقل من البرمجة الضارة ضد أهداف أخرى بالمملكة.

“ضوئيات المتكاملة” و “زين السعودية” توقعان اتفاقيتين لتوفير خدمة النطاق العريض عالي السرعة للمنازل وخدمات الاتصالات لقطاع الأعمال

التحلية نيوز – عبدالله ينبعاوي

وقعت شركة “ضوئيات المتكاملة”، إحدى الشركات التابعة للشركة السعودية للكهرباء اتفاقيتين جديدتين مع “زين السعودية”، أحدهما لتوفير خدمة النطاق العريض عالية السرعة للمنازل في مدن واحياء جديدة، لعدد إضافي من المستفيدين والاخرى لتوفير خدمات الاتصالات لقطاع الأعمال.

ووقع الاتفاقيتين كلًا من المهندس سلطان بن عبد العزيز الدغيثر الرئيس التنفيذي لشركة “زين السعودية”، والدكتور أحمد بن عباس سندي الرئيس التنفيذي لشركة “ضوئيات المتكاملة”، في المركز الرئيسي لشركة “ضوئيات المتكاملة” في الرياض، بحضور الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للكهرباء الاستاذ فهد السديري وعدد من قيادات الشركتين. وتعتبر هذه الاتفاقيتين حلقة مهمة من شأنها إحداث فارق نوعي على صعيد جودة الخدمات بتقنية الألياف الضوئية ورقعة انتشارها، وذلك لتوفير خدمات ربط وإنترنت عاليتا المستوى، في مختلف مناطق ومدن المملكة.

وقال الدكتور سندي: “إضافة إلى مساهمتنا في رؤية المملكة 2030 في المبادرة الوطنية لنشر النطاق العريض، ستقوم شركة “ضوئيات المتكاملة” وشركة “زين السعودية” بتوفير خدمات الاتصالات لقطاع الأعمال في المملكة و الذي يشمل القطاعين العام و الخاص من جهات الحكومية و الشركات بالإضافة الى تقديم خدمة النطاق العريض للمنازل FTTH للمستفيدين في ٤ مدن، هي: (الرياض، الدمام، جدة، المدينة المنورة) تخدم اكثر من 100 الف منزلاً إضافياً، ونحن إذ نوقع هذه الاتفاقيتين؛ دعماً للنجاح المستمر لشراكتنا مع شركة “زين السعودية” وشبكة ضوئيات المتكاملة التي تتوسع لتصل إلى 75 الف كم حول المملكة ، وأضاف أن الشركة ستدشن شبكة الالياف الضوئية لتصل إلى 744،500 منزل بحلول عام 2020.”

ومن جهته، أكد المهندس الدغيثر، أن الشركة تسعى دائمًا إلى توفير خدمات متميزة، بجودة عالية، وأضاف أن “زين السعودية” تسعد اليوم بتوقيع اتفاقيتين نوعية هامة مع شركة متخصصة كشركة “ضوئيات المتكاملة”، لإيصال خدمة الألياف الضوئية إلى قطاع الأعمال، إضافة إلى أكثر من 180 ألف منزل في مختلف أنحاء المملكة، الذي سينعكس إيجاباً على انتشار خدمات النطاق العريض في المملكة، مساهمة في تحقيق رؤية المملكة 2030″، وأكد أن “زين السعودية لن تدخر جهداً في سبيل تقديم خدمات متميزة تليق بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات السعودي”.

ميزة “مرعبة” في آيفون تمسح كل بياناتك ومع ذلك عليك تفعيلها

التحلية نيوز – زينب بالفقيه – متابعات

يضم آيفون ميزة “مرعبة” بإمكانها حذف بيانات الهاتف بأسرها في حال تم إدخال كلمة مرور خاطئة مرات عديدة، وعلى الرغم مما قد يبدو عليه الأمر فإن عليك تفعيل هذه الميزة.

ففي أعماق إعدادات هاتف آيفون يختبئ خيار حذف كافة بيانات هاتفك بعد عشر محاولات فاشلة لإدخال كلمة المرور الصحيحة، ويظل هذا الخيار غير مفعل للعديد من المستخدمين لسبب واضح، فإذا حاول أحد أفراد أسرتك فك قفل الهاتف وفشل بعد محاولات عديدة فهناك خطورة بأن تفقد كل شيء.

لكن الخبير التقني من شركة “ديرينغ فايربول” جون غروبر يقول إن الأمر ليس بتلك البساطة، وتاليا تفسيره للميزة:

“بعد المحاولة الفاشلة الخامسة يطلب نظام التشغيل (آي أو إس) دقيقة واحدة مستقطعة قبل أن يتيح لك التجريب مرة أخرى، وخلال هذا الوقت المستقطع فإن الشيء الوحيد الذي بإمكانك فعله هو إجراء مكالمة طوارئ فقط إلى الرقم 911، وبعد المحاولة السادسة الفاشلة ستحصل على وقت مستقطع مدته خمس دقائق، وبعد المحاولة السابعة سيرتفع الوقت المستقطع إلى 15 دقيقة، ويتصاعد هذا الوقت إلى درجة أنك ستحتاج إلى أكثر من ثلاث ساعات قبل إدخال كلمة المرور الخاطئة للمرة العاشرة”.

وعلى الرغم من أن الميزة تبدو مرعبة نظريا فإنه من غير المرجح أن يقوم طفلك أو أفراد أسرتك أو أصدقاؤك بحذف كامل بيانات هاتفك بطريق الخطأ.

في المقابل، فإن تفعيل تلك الميزة قد يحمي بيانات هاتفك الحساسة من الوقوع في الأيدي الخطأ إذا ضاع هاتفك أو سرق.

ولتفعيل تلك الميزة توجه إلى “الإعدادات” (Sittings) ثم مرر إلى الأسفل حتى “هوية اللمس ورمز المرور” (Touch ID & Passcode) وسيتم عندها تنبيهك لإدخال رمز المرور، ثم مرر إلى أسفل الصفحة حتى ترى “احذف البيانات” (Erase Data) وفعّلها.

إختتام فعاليات المؤتمر السعودي للشبكات الكهربائية الذكية

التحلية نيوز – محمد المالكي

اختتمت اليوم فعاليات المؤتمر السعودي للشبكات الكهربائية الذكية الذي استمر ثلاثة أيام بمحافظة جدة .

وأوضح رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر المهندس بندر علاف أن المؤتمر ناقش مجموعة من المحاور ركزت على تطبيقات العدادات الذكية وتكاملها مع شبكات الاتصالات لنقل البيانات بموثوقية عالية, بالإضافة إلى توحيد المواصفات الفنية لمعدات الشبكات الذكية وتكامل مصادر الطاقة المتجددة مع شبكات نقل الطاقة والتشريعات المتعلقة بتعرفة استهلاك الطاقة الكهربائية في ظل تطبيقات الشبكات الذكية، والدروس المستفادة من تجارب الدول الأخرى في مجالات الشبكات الكهربائية الذكية ، والتبادل التجاري للطاقة الكهربائية،والتشغيل الاقتصادي للمنظومة الكهربائية والأنظمة الشاملة لمراقبة وحماية شبكات نقل الكهرباء وإدارة الأحمال الكهربائية وسبل ترشيد الطاقة.

وشهد المؤتمر توقيع ستة اتفاقيات بين القطاعات الحكومية والقطاع الخاص ضمت اتفاقيات بين هيئة الربط الكهرباء لدول الخليج العربية ومركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية في مجال الأبحاث وبين شركة هانيويل وشركة الإلكترونيات المتقدمة في مجال المدن الذكية وبين شركة عناية الطاقة وشركة لينيج الصينية في مجال البحث والتطوير والصناعة لأنظمة العدادات الكهربائية الذكية, إضافة إلى اتفاقيات بين الجمعية السعودية للفنيين ( إجادة ) والمعهد السعودي التقني لخدمات الكهرباء لدراسة احتياجات ومتطلبات سوق العمل السعودي من الكوادر الفنية للتدريب والتطوير وبين الأكاديمية الوطنية للطاقة ومجموعة الشريف القابضة وبين الأكاديمية الوطنية للطاقة وشركة الجهاز لتدريب المرأة وتهيئتها لسوق الكهرباء .

وأوصى المؤتمر في ختام فعالياته بتكامل الحلول المتعددة للاتصالات بهدف خدمة منظومة الشبكات الكهربائية والإعدادات الذكية, وتشكيل لجنة تنظيم قطاع الكهرباء والاتصالات وتقنية المعلومات والجهات ذات العلاقة لوضع خطة تساهم في المضي قدما في مشاريع الشبكات الكهرباء الذكية وأهمية الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي للتعامل مع التحديات المستقبلية لشبكات الكهربائية الذكية المستقبلية في ظل ضخامة وكثافة القياسات والمعلومات والعمل على تعزيز أنظمة الأمن السيبراني ‏لزيادة الموثوقية وحماية بيانات ‏الشبكات الكهربائية, إلى جانب تفادي اختراقات وتقييم الحلول تخزين الطاقة الكهربائية الحالية و تشجيع المراكز البحثية والجامعات لتطوير وزيادة كفاءة تلك الحلول والتنسيق لإعداد ‏دراسات متعلقة باستخدام السيارات الكهربائية مع تحديد الأهداف والنطاق الزمني ومواقع الشحن المستهدفة ودراسة الأثر على الشبكات الكهربائية.

وشهد المؤتمر حضور عدد من صناع القرار والمتخصصين والباحثين وطلاب وطالبات الجامعات في مجال صناعة الطاقة وأقيم على هامش المؤتمر معرضاً مصاحباً على مساحة تقدر بـ 5200 متر مربع, فضلاً عن ٥٠ عارضاً لكبرى الشركات المحلية والإقليمية والعالمية والجامعات والهيئات لعرض أهم المستجدات في عالم صناعة الطاقة, بالإضافة إلى جناح خاص بالملصقات العلمية .

العبادي يدشن المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الكهربائية الذكية

وكيل وزارة الطاقة لشؤون الكهرباء المنظومات الكهربائية في المملكة الأفضل في الشرق الأوسط وأفريقيا

التحلية نيوز – عبدالله ينبعاوي

دشن وكيل وزارة الطاقة والصناعه والثروه المعدنية لشؤون الكهرباء الدكتور نايف بن محمد العبادي فعاليات المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الكهربائية الذكية بحضور معالي محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج الدكتور غبدالله الشهري و رئيس مجلس ادارة الربط الكهربائي الخليجي صاحب السمو الشيخ نواف ال خليفة ومجموعه من صناع القرار والمتخصصين في قطاع صناعه الكهرباء .

حيث اشار سعادة وكيل وزارة الطاقة والصناعه والثروه المعدنية الدكتور نايف العبادي خلال كلمة الافتتاح التي اللقاها “إنه لمن دواعي سروري ، ونيابة عن راعي هذا المؤتمر معالي المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح وزير الطاقة والصناعة الثروة المعدنية أن أرحب بكم في المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الكهربائية الذكية 2018، وأشكر لكم جزيل الشكر حضوركم ومساندتكم هذا المؤتمر في سنته الثامنة، مما كان له عظيم الأثر، بعد توفيق الله وعونه في جعل إقامته حدثاً بارزاً لقطاع الكهرباء في المملكة والمنطقة، ومحط اهتمام الجميع، كما أخص بالترحيب ضيوفنا القادمين من خارج المملكة، مغتنمًا هذه المناسبة الطيبة لأتوجه إلى المولى عز وجل أن يديم على وطننا أمنه واستقراره، ويحفظ قادته، ويسبغ عليه نعمه وفضله”.

واضاف “ينعقد المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الكهربائية الذكية 2018 تحت مظلة وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، التي أصبحت المحور الأساس في منظومة متكاملة معنية بجميع مجالات الطاقة المختلفة والمهمة، كما يأتي تنظيم هذا المؤتمر متزامنًا مع اتخاذ حكومتنا الرشيدة خطوات جوهرية لتطوير صناعة طاقة متكاملة ومتنوعة، لتعزز بذلك مكانة المملكة، لتصبح منظومة الكهرباء بالمملكة ضمن الأكثر موثوقية للطاقة في العالم من مصادرها التقليدية والمتجددة , وإيمانًا من وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية بدورها المحوري لتطوير قطاع الكهرباء، وفي إطار مهامها، فقد بدأت وبالتنسيق الوثيق مع الجهات المعنية بالقطاع، بالعمل على تحديث نظام الكهرباء بما يتوافق وينسجم مع متطلبات المرحلة القادمة.

كما تواصل الوزارة جهودها لتوطين الصناعات والخدمات المرتبطة بقطاع الكهرباء، إضافة إلى استكمال إعداد استراتيجية قطاع الكهرباء لتتوافق مع برنامج التحول الوطني، ورؤية المملكة 2030، وتحديد مزيج الطاقة الأمثل، والتوجه نحو الشبكات الذكية وتطبيقاتها باستبدال جميع العدادات الميكانيكية بأخرى إلكترونية ذكية، وإدخال الطاقة المتجددة للمنظومة وفق برنامج خادم الحرمين الشريفين للطاقة المتجددة في المملكة، ويشمل ذلك استغلال مصادر الطاقة المتجددة، وتوطين الصناعات والخدمات المرتبطة بها،

وقد أعلن مكتب تطوير مشاريع الطاقة المتجددة في شهر فبراير الماضي أول مشروع للطاقة الشمسية في مدينة سكاكا، وهو المشروع الذي تم ترسيته على شركة أكوا باور، لإنتاج (300) ميجاواط، في حين تم إطلاق المشروع الثاني، وهو مشروع دومة الجندل بمنطقة الجوف، لإنتاج (400) ميجاواط من طاقة الرياح والذي سيعلن عن الفائز به قريباً. وتعد هذه المشاريع الأولى من نوعها في المملكة من حيث القدرة.

ويجري حالياً الإعداد لطرح مشاريع أخرى من البرنامج، كما تعمل الوزارة على إجراء وتمويل الدراسات والبحوث المتعلقة بهذا القطاع بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة في المنظومة يدرك الجميع أن قطاع الكهرباء في المملكة العربية السعودية يحظى بفضل الله ثم بفضل حكومتنا الرشيدة بدعم سخي، وجهود العاملين المخلصين بالقطاع سواء الجهاز الاشرافي والتشريعي المتمثل في هذه الوزارة أو التنظيمي أو مقدمي الخدمة، ويحظى القطاع باستمرار التطوير خلال السنوات الأخيرة مما جعله في مقدمة أفضل المنظومات الكهربائية في الشرق الأوسط وأفريقيا، بالرغم من وجود عدد من التحديات التي تواجه القطاع، منها تشغيل وصيانة منظومة تجاوزت قدراتها المركبة (80) ألف ميجاواط، حيث توفر الخدمة لأكثر من (9) ملايين مشترك بكمية استهلاك تصل لـ (300) ألف جيجا واط ساعة، عبر مساحات شاسعة ومواقع مختلفة، حيث بلغ مجموع أطوال شبكة النقل (78,323) كم دائري، ومجموع أطوال شبكات التوزيع والجهد المنخفض (616,179) كم دائري، كما تجاوز الحمل الذروي (62) ميجاواط في عام 2017م، ومن التحديات التي تعمل الوزارة عليها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، تقييم الأوضاع الحالية للقطاع، للتحول به إلى قطاع يعمل على أسس تجارية تمكنه من الاعتماد على ذاته، بما يضمن له الاستدامة، وذلك يتطلب مواصلة العمل الجاد لتوفير البيئة التشريعية والتنظيمية والهيكلية للقطاع، ومراجعة وتعديل الأسعار، ليكون قطاعاً مشجعاً وجاذباً للاستثمار، تحكمه العلاقات التجارية الواضحة والعادلة، كما يواجه القطاع تحدياً فنياً يتمثل في مواصلة العمل على رفع كفاءة المنظومة الكهربائية في جانبي الإمداد والطلب، بما في ذلك محطات التوليد ونظام النقل والتوزيع، إضافة لتحسين كفاءة الاستخدام النهائي لاستهلاك الكهرباء، وكذلك معالجة التباين الكبير بين حمل الذروة في الصيف والشتاء، ان تكامل تطبيقات تقنية المعلومات ودورها في المنظومة الكهربائية يعد رافداً أساسياً ‏في تطوير مرافق الكهرباء، ويستدعي ذلك الحاجة الى التعاون بين قطاع الكهرباء، وقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، والجهات ذات العلاقة، لوضع خطة للمضي قدماً في مشاريع الشبكات الكهربائية والاستفادة من أفضل الممارسات العالمية لوضع مواصفات واضحة ومحددة لمشاريع الطاقة،

حيث يعد هذا المؤتمر فرصة للمختصين في صناعة الكهرباء والباحثين والأكاديميين لمناقشة تطوير الشبكات الكهربائية من خلال الأنظمة الذكية المتقدمة لتعزيز منظومة الكهرباء في المملكة والمنطقة، وإبراز دور ربط مصادر الطاقة المتجددة بالشبكات الكهربائية لمجابهة الطلب المتنامي على الطاقة الكهربائية، وخفض الانبعاثات الكربونية الناتجة من توليد الكهرباء، وتحسين أداء المنظومة الكهربائية الوطنية وفق أفضل الممارسات العالمية في تطبيقات الشبكات الذكية إن ما أشير إليه آنفاً يوضح بجلاء تطور القطاع، إلا أن فرص التحسين والتطور لا تزال واعدة وممكنه، كما أن الفرصة مناسبة للاستثمار في مجالات الكهرباء ومشاريع الطاقة المتجددة، والصناعات والخدمات ذات العلاقة بقطاع الكهرباء، خلال السنوات القادمة، مما يساعد القطاع الخاص الوطني والعالمي على المشاركة بالاستثمار في هذه المجالات، ولعل ما سيعرض في المؤتمر والمعرض المصاحب من آخر تطورات الشبكات الكهربائية وتطبيقاتها الذكية وما سيقدم ويناقش في المؤتمر من أحدث التجارب العالمية والمحلية سيسهم – بحول الله – في إيجاد حلول عملية لبعض التحديات التي تواجه قطاع الكهرباء في المملكة.

حيث اشار معالي محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج خلال كلمة الافتتاح ان صناعة الكهرباء بالمملكة العربية السعودية تواجه سلسلة من التحديات الهامة التي تعكس النمو الهائل للاقتصاد الوطني خلال الخمس سنوات الماضية وتشمل تلك التحديات ما يلي الاستهلاكي العالي الزيادة الهائلة لقدرات التوليد لمجابهة نمو الأحمال الكهربائية السنوات المقبلة للحد من مستوى فواقد الشبكات الكهربائية و تعزيز كفاءة الطاقة و ‏تنويع مصادر الطاقة واستخدامتها ومن أجل مواجهة هذه التحديات فقد قام العديد من ذوي العلاقة في قطاع الكهرباء بتحديد تلك التحديات بشكل فعلي واطلقت في نطاق مهامها مجموعة من المبادرات الهادفة كتعزيز كفاءة استخدام الطاقة من قبل المستخدم النهائي و تطوير مصادر الطاقة وكذلك اطلاق تجارب عملية لتركيب العدادات الذكية من قبل مقدمي الخدمة التي نرجو أن تساهم في التصدير المباشر لهذه التحديات ‏وها نحن في هذا المؤتمر السعودي للشبكات الكهربائية الذكية وهو احد اهم خيارات والحلول لمجابهة هذه التحديات المتمثل في تنفيذ البحث و التطوير للشبكة الذكية في المنظومة الكهربائية التي تعتبر عنصر مهم لمستقبلي قطاع الطاقة في المملكة لما لهذه التقنية من قدرة على تغيير قطاع الطاقة لكونها تساعد على الانتقال نحو زيادة كفاءة الطاقة و الإستدامة والمحافظة على البيئة فضلا عن مساهمتها في تحسين جودة الخدمة الكهربائية المقدمة للمستهلكين ودقة في العمليات وفي هذا المجال فإن هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج تثمن أهمية ذلك وقامت بتقديم مساهمتها في إيجاد حلول للتحديات المذكورة بمايتماشى معها بصفتها الجهة التنظيمية في صناعة الكهرباء ‏في المملكة من خلال تحديد استراتيجية وطنية للعدادات الذكية في المملكة

ولقد برهنت الشبكة الذكية ان لها دور هام في تنسيق احتياجات قدرة الدولة وتشغيل الشبكة الكهربائية واحتياجات المستهلك والمساعدة على تحقيق اهداف أصحاب المصلحة في سوق الكهرباء عبر تشغيل جميع أجزاء النظم الكهربائية باكبر قدر من الكفاءة والتقليل من التكاليف والأثار البيئية و نظام الاعتمادية ‏والمرونة والاستقرار باعتبارها مجموعة متكاملة من الحلول التقنية للشبكة التي تنتشر في كامل المنظومة الكهربائية وصول إلى الأجهزة المنزلية لدى المستخدم النهائي

وتعتبر العدادات الذكية الخطوة الأولى نحو إيجاد الشبكة الذكية التي ستمكن من تبادل المعلومات والبيانات بدلا من الوضع التقليدي الحالي الذي لابد من تغييره لعدة أسباب تتعلق في كفاءة الطاقة و الإستدامة والتكامل مع الطاقة المتجددة وتحسين جودة الخدمة الكهربائية .أن الشبكة الذكية أثبتت أنها تتيح فرصة التعامل مع الطاقة الكهربائية باعتبارها خدمة تفاعلية بدلا من التقليدية وان توفير التوازن الأمثل لإمدادات الطاقة من خلال تخفيض استخدام الطاقة ‏وذروتها بالطلب والقدرة على حث المستهلكين من الحد من ‏استهلاك الكهرباء.

حيث شهد المؤتمر توقيع اتفاقايات تعاون بين محموعه من الجهات والقطاعات الحكومية وتدشين منصة تجارة الطاقة لسوق الكهرباء الخليجية ، فقد قامت هيئة الربط الكهربائي الخليجي مؤخراً بإطلاق منصة تجارة الطاقة لسوق الكهرباء الخليجية، وهو برنامج تم تطويره من قبل الكوادر الذاتية للهيئة، ويهدف إلى تحفيز إبرام عقود يومية لتجارة الطاقة بين الدول الأعضاء، على غرار أسواق الطاقة الكهربائية العالمية. ويتيح طرح عروض البيع والشراء وإبرام الصفقات آليا وبشكل آمن مع المحافظة على سرية وهوية الجهات المتاجرة حتى إتمام الصفقات.

ومن النتائج المتوقعة من تشغيل تلك المنصة هو تمكين الدول الأعضاء من الاستخدام الأمثل للطاقة الكهربائية.

رئيس “الكهرباء”: الأفكار الإبداعية لكوادرنا الوطنية عززت الأمن السيبراني للشبكات الكهربائية

التحلية نيوز – عبدالله الينبعاوي

أكد الأستاذ فهد بن حسين السديري، الرئيس التنفيذي المكلف للشركة السعودية للكهرباء، أن الشركة تولي اهتماماً كبيراً بمشاريع وبرامج الأمن السيراني في مجال الشبكات الكهربائية، وأن العديد من الأوراق العلمية والأفكار الإبداعية التي قدمتها كوادر وكفاءات وطنية، أسهمت في تطوير وتحسين خطط وإجراءات الأمن السيبراني للشبكات الكهربائية في المملكة.

جاءت تصريحات السديري، على هامش مشاركته في المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الذكية 2018 في جدة، الذي تنظمه وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، الذي انطلق اليوم ويستمر حتى 13 من ديسمبر الجاري، برعاية معالي وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية خالد الفالح.

وقال الرئيس التنفيذي المكلف لـ “السعودية للكهرباء” في كلمته الافتتاحية بالمؤتمر: إن “الأمن السيراني يُعد أحد أهم القضايا التي توليها الشركة اهتماماً كبيراً، وتمضي الشركة قدماً في تنفيذ خططها وبرامجها لتطوير التقنيات الذكية للشبكات الكهربائية، حيث تعد هذه البرامج محوراً أساسياً في كافة إجراءاتها ومشروعاتها.”

كما تناول السديري دور الكوادر الوطنية المدربة التي تتجاوز نسبتها في الشركة 91 في المائة، في تنفيذ المشاريع الكهربائية المختلفة، ومنها الشبكات الذكية، بعد أن تمكنت الشركة من وضع إستراتيجية طويلة المدى لتطوير هذه الكوادر، والاستفادة من خبراتها، وتعزيز قدراتها من خلال تدريبها داخل وخارج المملكة؛ وأن “السعودية للكهرباء” افتتحت المركز التنفيذي لتطوير القياديين (ELDC)؛ لغرض تطوير القيادات والكفاءات الواعدة، إضافة إلى معاهد الشركة المختلفة التي تخرج الآلاف سنوياً.

وأشاد السديري، بالأوراق العلمية المقدمة في المؤتمر من قبل الكوادر الوطنية والمختصين في الشركة في مجال تقنيات الشبكات الذكية وتعزيز قدرات وكفاءة الشبكة الكهربائية، ولفت إلى أن هذه الدراسات، جنباً إلى جنب مع الجهات الأخرى المشاركة في المؤتمر، ستُسلط الضوء على التحديات في مجال الشبكات الذكية في المملكة.

يُذكر، أن “السعودية للكهرباء” تشارك في المؤتمر السعودي الثامن للشبكات الذكية 2018 بعدد من الأوراق العلمية في مجال تطوير أداء شبكات النقل الكهربائي، وتجارب ومشروعات الشركة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، وتشغيل الألياف البصرية، من خلال أوراق عمل لشركة “ضوئيات” إحدى الشركات التابعة لها.

ارامكو السعودية تحقيق احد اهداف رؤية 2030 لتعزيز حماية امن واقتصاد الوطن من مخاطر الهجمات الالكترونية

التحلية نيوز – عبدالله ينبعاوي

من خلال سبعة ورشة عمل تحضيرية للمؤتمر السعودي الثامن للشبكات الكهربائية الذكية التي بدءت اعمالها صباح اليوم الثلاثاء بفندق الريتزكارلتون بجدة استعداد لانطلاق فعاليات المؤتمر صباح يوم غدا الاربعاء 5 ربيع الاول 1440 هـ الموافق 12 ديسمبر 2018 برعاية معالي وزير الطاقة والصناعه والثروه المعدنية المهندس خالد الفالح

حيث تحدثت الورشة الاولي التي قدمتها شركة الالكترونيات المتقدمة عن المدن الذكية والثانية التي يقدمتها شركة أومايكرون عن طرق اختبار المعدات الكهربائية المعايير العالمية والورشة الثالثة التي قدمتها شركة نوكيا عن التحول للنظم الذكية، حيث ادارة ارامكو السعودية الورشة الرابعه عن موضوع الامن السبراني لتطبيقات الشبكات الذكية وانظمة التحكم الصناعي بحضور 300 مشارك من المختصين وخبراء عالميين من مختلف قطاعات الصناعة والجامعات المحلية والاقليمية والدولية وتهدف الى تحقيق احد اهداف رؤية المملكة 2030 لتعزيز حماية امن واقتصاد الوطن من مخاطر الهجمات الالكترونية وحماية انظمة الشبكات الذكية وانظمة التحكم الصناعي ضد الاخطار واختراقات الامن السبراني بينما عرض في الورشة الخامسة من قبل شركه المختبر الخليجي التي ركزت علي سلامة وإداء الخلايا الكهروضوئية في المملكة العربية السعودية وتم التطرق للمواصفات المتبعه لتحقق المواصفات التي تتوافق مع بيئة المملكة العربية السعودية .

كما ناقشت جامعة مانشستر البريطانية في الورشة السادسة تحليل البيانات لدراسة نمط الاحمال الكهربائية ، بينما استعرضت في الورشة السابعه هيئة تنظيم الكهرباء والانتاج المزدوج مفاهيم وأساسيات الشبكات الكهربائية الذكية. كما يركز المؤتمر على عدد من المحاور منها: تطبيقات العدادات الذكية ، والدروس المستفادة من تجارب الدول الأخرى، اضافة الى اليات التشغيل الأقتصادي للمنظومة الكهربائية، والأنظمة الشاملة لمراقبة وحماية شبكات نقل الكهرباء ، وادارة الأحمال الكهربائية وسبل ترشيد الطاقة.

تجدر الأشارة الى ان المؤتمر سيشهد 6 جلسات تعقد على مدى يومين يقدمها خبراء مختصصون في الشبكات الذكية وتطبيقاتها من 23 دولة حول العالم ، كما تشهد فعاليات المؤتمرتدشين منصة تجارة الطاقة الخليجية ، تقديم محاضرة توعوية مسائية عن استخدمات الطاقة.

 

أدمغة الأطفال تتأثر بإفراط الجلوس أمام الشاشات

عمان ~ بسام العريان

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن أدمغة الأطفال الذين يمضون وقتا طويلا في الجلوس أمام الشاشات يظهر بها بعض التغيرات.

وفحصت المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة أدمغة 4500 طفل بين سن الـ9 والـ10، في 21 مركز أبحاث بالولايات المتحدة، لمعرفة ما إن كانت ممارسة الألعاب الإلكترونية بشكل مكثف والوقت الذي يمضونه على الإنترنت يؤثر على نموهم.

وأظهرت النتائج الأولية للدراسة التي كشفت عنها محطة “سي بي أس”، وجود “مسارات مختلفة في دماغ الأطفال الذين يمضون أكثر من 7 ساعات يوميا أمام جهاز ذكي أو ألعاب إلكترونية”، كما تبين وجود تراجع في سماكة قشرة الدماغ بشكل مبكر وهي القشرة الخارجية التي تعالج بيانات الحواس المرسلة إلى الدماغ.

وأظهرت البيانات التي أوردتها “سي بي أس” أن الأطفال الذين يمضون أكثر من ساعتين في اليوم أمام الشاشات يحققون نتائج أسوأ في امتحانات اللغات والتحليل المنطقي.

وفي إطار هذه الدراسة استعانت المعاهد الوطنية الأميركية بـ11 ألف طفل ستتم متابعتهم على مدى سنوات لدرس تأثير الشاشات على نموهم الذهني والاجتماعي وعلى صحتهم. وسيبدأ نشر النتائج مطلع 2019.

بعثة صينية الى الجانب البعيد من القمر … السبت

التحلية نيوز – زهير الغزال

اوضح المهندس ماجد بن محمد ابوزاهرة  ان وكالة الفضاء الصينية تستعد للقيام بمهمه هي الاولى من نوعها صباح يوم السبت 8 ديسمبر 2018 (بتوقيت الصين) ، حيث من المقرر ان ينطلق الصاروخ (لونغ مارش3بي) من مركز “شيتشانغ” لإطلاق الاقمار الصناعية في مقاطعة “سيتشوان” ، بهدف ارسال “مركبة هبوط” و “مسبار متجول” نحو جانب القمر الغير مقابل للأرض، واذا تحقق ذلك فإن الصين ستكون اول دولة تقوم بهذه المهمة في تاريخ استكشاف الفضاء.

من المعروف باننا من الارض يمكننا رؤية جانب واحد للقمر ، اما الجانب الاخر فهو مخفي بشكل دائم .

ولكن تمكن رواد برنامج ابولو من التحليق فوق ذلك الجانب البعيد من القمر والعديد من الاقمار الصناعية صورت ذلك الجانب وكشفت عن منظر يختلف بشكل كبير عن الجانب الذي نراه عادة ، ولكن لم تهبط عليه أي مركبة فضائية حتى الان .

وبحسب وكالة الفضاء الصينية تهدف مهمة ” تشانغ اي 4 ” الى ان تكون الاولى حيث ستهبط المركبة داخل فوهه بعرض 16 كيلومتر تسمى (فون كارمان) وهي تشكل جزءا من حوض (ايتكين) في القطب الجنوبي ، وهي اكبر هيكل اصطدام معروفه في النظام الشمسي .

وسوف يستكشف المسبار المتجول “تشانغ اي 4 ” موقع الهبوط والتحقق منه برادار يخترق السطح وقياس التكوين المعدني بواسطة مطياف الاشعة تحت الحمراء ، ومعرفة اذا كانت المياه موجودة .

وهذه فقط البداية ، حيث ستجري المركبة ايضا تجارب متعلقة بالزراعة على القمر ، حيث سيتم اختبار مختبر دفيئة صغير لمعرفة اذا كانت بذور البطاطا والكرنب يمكن ان تنبت في جاذبية منخفضة بدون وجود حماية من غلاف جوي سميك ومجال مغناطيسي.

الى جانب ذلك فان التواصل مع الجانب الاخر من القمر امر صعب ، فليس هناك خط مباشر للأفق ، وللتغلب على هذه المشكلة اطلقت الصين في 21 مايو 2018 قمرا صناعيا يسمى ( كيكياو) لنقل الاشارات بين جانب القمر البعيد والارض.

ذلك القمر الصناعي قادر على التواصل مع محطات ارضية في الصين والارجنتين وناميبيا ، وارسال اشارات الراديو والصور التلفزيونية ، ومع ذلك سيكون على المركبة ” تشانغ أي 4 ” اجراء عملية الهبوط بشكل مستقل تماماً بدون التدخل من مركز التحكم وهي خطة جريئة تقوم بها الصين ، ومن المتوقع ان يحدث الهبوط في بداية السنه الجديدة 2019.

عملية الاطلاق ستكون منقولة على القنوات التالية :

قناة (CGTN العربية) – مدار النايل سات – تردد 12015 عمودي

قناة (CGTN الانجليزية) – مدار النايل سات – تردد 12015 عمودي

ترقبوا التحديثات …

غداً الجمعة .. إطلاق القمرين السعوديين “سات ٥أ” و”سات ٥ب”

التحلية نيوز – متابعات

أعلن مدير المركز الوطني لتقنية الأقمار الصناعية، المهندس ماجد المشاري، استعداد القمرين الصناعيين “سعودي سات ٥أ” و”سعودي سات ٥ب”، للإطلاق يوم الجمعة القادم.

وقال “المشاري” عبر حسابه على تويتر: “القمران (سعودي سات ٥أ) و(سعودي سات ٥ب) على متن الصاروخ (لونق مارش 2D) على منصة الإطلاق استعدادًا لإطلاقهما من قاعدة جيوغوان يوم الجمعة القادم في تمام الساعة ٧:١١ صباحًا بتوقيت السعودية”.

وكانت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، قد أنهت تطوير وتصنيع قمرين صناعيين لأغراض الاستطلاع “سعودي سات 5أ” و”سعودي سات 5ب”، أكتوبر الماضي، لينضما إلى الجيل الثاني الأعلى دقة من أقمار الاستشعار عن بُعْد السعودية.

وجرى تصنيع القمرين السعوديين واختبارهما بالكامل وفق المعايير العالمية في معامل ومختبرات مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية من خلال خبرات وكفاءات سعودية تعمل في مجال صناعة وتطوير الأقمار الصناعية.

ويأتِي هذا الإنجاز الوطني نتيجة للدعم الكبير الذي يحظى به قطاع البحث والتطوير في المملكة عامة ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بخاصة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع.

ويأتِي إطلاق القمرين الصناعيين الجديدين تحقيقًا لرؤية المملكة 2030 الهادفة إلى توطين التقنيات الاستراتيجية في المملكة، وتعظيم المحتوى المحلي، وتمكين الشباب السعودي من الإلمام بالتقنيات المتقدمة في مجال تطوير وتصنيع الأقمار الصناعية.

اتحاد الرياضات اللاسلكية ينظم أول دورة تدريبية في أساسيات الطيران اللاسلكي “

الرياض – عهود الدوسري

نظم الاتحاد السعودي للرياضات اللاسلكية والتحكم عن بعد الدورة التدريبية الأولى لأعضاءه بعنوان أساسيات الطيران اللاسلكي، في مقر الاتحاد بالرياض ، وركزت الدورة التي أقيمت على مدى 5 أيام وبإشراف معهد إعداد القادة على العديد من المحاور المهمة التي تختص بمهارات تركيب وصيانة الطائرة اللاسلكية وبرمجتها، وتعليم المتدربين على محاكاة الواقع الافتراضي للطائرات اللاسلكية وإجراءات الأمن والسلامة للرياضة، فيما مارس المتدربون في ختام الدورة الاستعراض بالطائرة اللاسلكية من خلال التدريب الميداني في موقع الرياضات اللاسلكيةRC والتحكم بها.
وأوضح رئيس الاتحاد السعودي للرياضات اللاسلكية والتحكم عن بعد سعود الفغم أن هذه الدورة هي الأولى من نوعها التي ينظمها الاتحاد وتعد من الخطوات الأساسية التي تؤهل الرياضي لمعرفة أبجديات الطيران وكيفية ممارسة هذا النوع من الرياضات اللاسلكية بكل احترافية , حيث تهدف إلى التعريف بهذا النوع وأساليبه وتفاصيله الدقيقة لكي يتمكن المتدرب في نهاية الدورة من معرفة جميع الجوانب “الفنية والميكانيكية “الخاصة بالطيران اللاسلكي ، مشيراً إلى أن الدورة شملت تطبيقات نظرية في مقر الاتحاد وعملية في موقع الرياضات اللاسلكيةRC والتحكم بها ببنيان ومارس خلالها المتدربون الإقلاع والهبوط بالطائرة اللاسلكية لإتقان هذه المهارة، وقدم رئيس اتحاد الرياضات اللاسلكية شكره لمعهد إعداد القادة على ما قام به من إشراف الدورة بحضور الأستاذ علي العبدالعزيز.

 

واجهة المستخدم EMUI 9 تقدّم أفضل التجارب على سلسلة هواتف هواوي مايت20 أحدث أنظمة التشغيل التي ابتكرتها هواوي توفّر تجربة مستخدم سهلة وممتعة تتسم بالمتانة والثبات

الرياض الرياض–عهود الدوسري

تسبب إطلاق هواوي أحدث أنظمة التشغيل EMUI 9 في IFA في برلين، ألمانيا، بالكثير من الضجة الإعلامية، واستقبل محبي ومستخدمي الهواتف الذكية واجهة المستخدم هذه بإعجاب مطلق حين استخدموها في سلسلة هواتف هواوي مايت20 التي أطلقتها العلامة التجارية الرائدة في عالم التقنيات مؤخرا.

ويقدم أحدث أنظمة التشغيل من هواوي EMUI 9 المبني على الأندرويد تجربة مستخدم طبيعية تتسم بالسهولة والمتعة والأداء الممتاز الثابت. وقد حرصت هواوي على تحسين تجربة المستخدم منذ سنين طويلة بدءا من نظام التشغيل رقم 1 عام 2012 وصولا إلى EMUI 9 أحدث نظام تشغيل انتجته هواوي. وقد شهد نظام التشغيل EMUI 9 العديد من التحسينات التدريجية حتى أصبح واحدا من أغنى أنظمة التشغيل بالمزايا الرائدة في سوق الهواتف الذكية.

ويقدم نظام التشغيل EMUI 9 اداءا أسرع بنسبة 12.9% من الجيل السابق من نظام التشغيل مع القدرة على إطلاق التطبيقات بشكل أسرع، إضافة إلى قدرات لا مثيل لها مما يجعل شركة هواوي واحدة من أوائل مصنعي الهواتف الذكية في إطلاق نظام تشغيل مصمم بناءا على اندرويد باي.

ويوفر نظام التشغيل EMUI 9 تجربة مستخدم مبسطة وسهلة تستمد وحيها من الطبيعة. وقد دمجت هواوي أصوات ساحرة من الطبيعة إلى قائمة نغمات الرنين الافتراضية في واجهة المستخدم EMUI 9. وبفضل أصوات مياه الأنهار الجارية وتغريد الطيور الذي يملأ الهواء الطلق، أصبح بإمكان المستخدمين الآن التمتع بنغمات هادئة مستوحاة من الطبيعة.

قوائم معززة

قامت هواوي بتعزيز مجموعة من الإعدادات في واجهة المستخدم EMUI 9 من خلال الصور – حيث تم تخفيض حجم الإعدادات 10% وتم تقليص عددها من 940 إلى 843. فعلى سبيل المثال أصبح بإمكان المستخدمين تمكين وتشغيل جميع خدمات تحديد الموقع الجغرافي مرة واحدة بدلا من تمكين نظام الملاحة وشبكة الاتصال اللاسلكي وخدمات تحديد الموقع النقال كل على حدا، لتحسين وتنظيم العملية وحفظ وقت المستخدم. وتعمل هذه التحسينات بتناغم لخلق أفضل التجارب لمستخدمي الهواتف الذكية.

لغة تصميم أنيقة موحدة
تم إعادة تصميم واجهة المستخدم بالكامل في النظام الجديد بهدف تقديم تجربة أكثر سلاسة، حيث تم جمع العناصر المتشابهة أو المترابطة ضمن سمةٍ واحدة. وتم أيضاً تغيير موقع المزايا الأكثر استخداماً ضمن التطبيقات التي يحتاجها الجميع مثل البريد الإلكتروني وجهات الاتصال والتقويم والمفكرة إلى النصف الأسفل من الشاشة، مع الحفاظ عليها قريبة من المنتصف، بحيث يسهل الوصول إليها من خلال اللمس في جميع الأوقات. كما وعملت هواوي على تعديل التطبيقات المتشابهة بشكلٍ يضمن تجربة متماثلة في التطبيقات المتشابهة. وعلى سبيل المثال، باتت تطبيقات الساعة والمنبه والمؤقت والبوصلة، والتطبيقات ذات الواجهات الدائرية، تشترك بتصميم واجهةٍ متشابه لدرجةٍ كبيرة.
تصميم يضمن استخداماً مريحاً
تم تصميم واجهة المستخدم EMUI 9 بشكلٍ يضمن تجربة مريحة ولا تتطلب بذل الكثير من الجهد للوصول إلى الواجهة المطلوبة، وبالتالي تعزيز راحة المستخدم في حالات استخدام الهاتف لفترات طويلة. وتم نقل العديد من الإعدادات الموجودة في الجزء العلوي من الواجهة القديمة إلى أماكن في النصف السفلي من الشاشة، بحيث يسهل على المستخدمين الوصول إلى الوظائف التي يستخدمونها بكثرة باستخدام الإبهام وبشكلٍ سهل. وتم تعديل العديد من العناصر الحركية في الواجهة لتحسين راحة عيون المستخدم عند الانتقال بين الصفحات المختلفة للواجهة.
ويساعد إعادة تصميم هذه المزايا ووضع قوائم المهام في النصف السفلي من الشاشة بدلا من النصف العلوي على تحسين مرونة وسرعة استخدام الهواتف الذكية في يد واحدة.
مزايا تصفح جديدة باستخدام الإيماءات
ولتمكين أفضل تجربة مشاهدة للمستخدمين، يتيمّز الهاتف بشاشة العرض الكامل لتقديم تجربة سلسة دون تعقيد عملية التصفح، فيما تدعم واجهة المستخدم EMUI 9 نمط التصفح باستخدام الإيماءات. يمكن للمستخدمين عند تفعيل هذه الميزة التعامل مع الجهاز بشكلٍ سلسٍ بالاعتماد على بضع لمسات أو اتجاهات مسحٍ محدد على الشاشة.
قد يكون أصبع الإبهام كافي لمجرد التصفح، لكنك سوف تحتاج بالتأكيد خلال أوقات أخرى من استخدام تطبيقات مختلفة–وحينها سينتهي بك المطاف في مواجهة صعوبات للوصول إلى شريط الملاحة من خلال إصبع الإبهام بينما تمسك يدك الأخرى بدرابزين السلالم أو تحمل بها الحقائب.
وبفضل نظام التصفح بالإيماءات الجديد أصبح بإمكان المستخدمين من خلال بضع لمسات واتجاهات مسح من أطراف الشاشة نحو مركز الشاشة من العودة إلى الشاشة السابقة أو المسح نحو الأعلى لدخول واجهة المهام المتعددة.
وحدة معالجة الرسوميات GPU Turbo 2.0
تدعم وحدة معالجة الرسوميات GPU Turbo 2.0 مجموعةً واسعة من الألعاب التي تتطلب مستوياتٍ متقدمة من معالجة الرسوميات. ويستخدم الحل الجديد مزايا التوقع المدعوم بالذكاء الاصطناعي لتقييم الموارد التي تتطلبها اللعبة وحشد الموارد اللازمة لدعم اللعبة. وحتى في سيناريوهات الاستخدام التي تتطلب موارد كبيرة، يدعم الحل الجديد الجهاز لتقديم تجربة متواصلة دون تأخير في أداء الرسوميات. وبالإضافة إلى ذلك، تسهم مزايا تعزيز اللمس المدعومة بتقنيات الذكاء الاصطناعي في تحسين استجابة الجهاز لأوامر اللمس بمعدل 36%. وتتيح الاستجابات الأسرع لأوامر اللمس تحقيق نتائج أفضل في الألعاب على الهاتف.
ويشهد حل تسريع معالجة الرسوميات الرائد تحديثا مع واجهة التشغيل EMUI 9 وتدعم وحدة معالجة الرسوميات GPU Turbo 2.0 عددا اكبر من ألعاب الهاتف الجوال الشهيرة وتسهم في تحسين سرعة الاستجابة للمس في الجهاز بنسبة 36%. كما يتوفر في الجهاز مساعد التطبيقات لتبديل سريع في الاعدادات كوضع الألعاب الغير منقطع وميزة منع اللمسات الخاطئة. فقط انقر على الزر العائم في الجهة اليسرى من الشاشة (الوضع الافتراضي) عند تشغيل تطبيقات الألعاب.
أفضل مستويات الذكاء الاصطناعي في الأجهزة
ويستغل نظام التشغيل EMUI 9 قدرات الذكاء الاصطناعي لتحسين هذه المزايا وبفضل قدرات الذكاء الاصطناعي المحسنة بإمكان أجهزة هواوي توليد مونتاجات تتراوح مدتها 10 ثوان مع تسليط الضوء على أفضل المشاهد من مقاطع الفيديو التي التقطها المستخدم من خلال ميزة سبوت لايت ريل. يمكن استخدام هذه الميزة للصور ومقاطع الفيديو.

فمن السهولة بمكان تفعيل ميزات HiTouch و HiVision السهلة والبسيطة والمدعومة بقدرات الذكاء الاصطناعي. وعند استخدام ميزة HiTouch يستطيع المستخدم من خلال اصبعين الضغط على الصور في الشاشة إما من خلال تطبيق الرسائل النصية أو من خلال صفحة الويب، وسيقوم الذكاء الاصطناعي في الجهاز بتوفير المزيد من المعلومات. ويعد HiVision المرشد السياحي المثالي عند التسوق والسفر واستطلاع معالم المدن. فعلى سبيل المثال، عندما يوجه المستخدم كاميرا الهاتف نحو الأشياء التي يراها يحصل على معلومات إضافية وشرح لمعالم سياحية في 15 بلد و10 ملايين عمل فني من مختلف أنحاء العالم. وبإمكان المستخدم الحريص على نظام غذائي معين توجيه الكاميرا نحو اجزاء الطعام ليتمكن من معرفة كمية الحريرات. وسيتمكن المتسوقون من استطلاع أكثر من 120 مليون جزء من خلال واجهة المستخدم EMUI 9 حيث سيتمكنوا من الاتصال بأكثر من مئتي منصة تسوق الكتروني إضافة إلى 100 موقع تسوق أن لاين لمحلات عدة. كما يستطيع المستخدمين توجيه الكاميرا نحو نصوص مختلفة من لغات الأخرى للحصول على الترجمة الفورية.
وفي العودة إلى فكرة “الأداء المطلق”، يدمج نظام التشغيل EMUI 9 تجربة مستخدم محسنة مع أفضل مستويات الأداء لتوفير نظام تشغيل فريد من نوعه لمستخدمي سلسة هواتف هواوي مايت20 يتسم بالسهولة والمتعة والبساطة والثبات في الأداء.

الخبر باللغة الإنجليزية

EMUI 9 delivers the ultimate experience on Huawei Mate 20 Series smartphones
Huawei’s latest operating system offers a user experience that is simple, enjoyable and consistent
Huawei’s latest operating system EMUI 9 has created a lot of buzz after it was announced at IFA 2018 in Berlin, and smartphone enthusiasts were amazed to experience its interface on Huawei’s latest flagship handset HUAWEI Mate20 Series.
Huawei’s newest Android-based operating system, the EMUI 9, offers a natural user experience that is simple, enjoyable and consistent. Huawei has been continuously improving user experience with EMUI for six years, starting with 1 in 2012, and EMUI 9 is its best UI yet. EMUI gradually improved, feature by feature, and today it’s one of the most feature-rich custom Android OS on the market.
With a performance that is 12.9 percent faster than its predecessor and the ability to launch apps at a quicker rate, EMUI 9 delivers unparalleled capabilities and makes Huawei one of the first handset makers to launch a custom operating system based on Android Pie.
EMUI 9 delivers an enhanced yet simplified and intuitive user experience that draws inspiration from nature. Huawei has incorporated sounds of nature into the default list of ringtones in EMUI 9. With the soothing sounds of flowing rivers and chirping birds filling the air, anyone can relax to the natural ambient tunes.
Consolidated menus
Huawei has consolidated a handful of settings with EMUI 9 through pictures—setting items have been reduced 10% and the number of EMUI setting items have decreased from 940 to 843. An example of this is instead of enabling GPS, WLAN, and mobile location services separately, users can now enable all location services in one go, streamlining the process and saving time. These improvements work together to create a superior user experience for consumers.
Unified Design Language
The UI has been redesigned. Similar elements are now presented with a singular theme. Frequently used features in apps such as Email, Contacts, Calendar, Notepad have been relocated to the bottom half of the UI, and aligned close to the middle so that they are more reachable. Apps of the same genre are all now controlled in a similar fashion. For instance, Clock, Alarm, Timer, Compass—all apps that feature a clock dial—all now share a very similar interface.
Ergonomic design
The EMUI 9 is ergonomically designed, minimizing the discomfort that may arise with prolonged use. Many of the settings that were originally placed on top of the UI have been moved town, allowing users to reach them easily with their thumb when holding the device with one hand. The animation motions have also been optimized in a way so that various elements are easier on the users’ eyes.
Redesigning these features and positioning menu tabs at the bottom half of the display rather than the top help to improve usability and make it easier to use phones with one hand.
New gesture-based navigation
To maximize the viewing experience of the expansive HUAWEI FullView Display without complicating the navigation experience, EMUI 9 supports a new gesture based navigation mode. With this mode enabled, users can easily operate the device with simple taps and swipes.
A thumb’s usually good enough for normal browsing, but at times you’ll want to switch things up and use other apps—but you would end up having a hard time reaching the navigation bar with that finger, while their other hand might be holding a guardrail or carrying a bag.
But in the all-new gesture navigation mode, you can easily swipe from the edges of the screen towards the center to return to the previous screen, or swipe up to access the multitask interface.
GPU Turbo 2.0
GPU Turbo 2.0 supports wider types of games with stable frame rate. The new solution uses AI prediction to estimate the resources a game needs to optimize resources allocation. Even when in intensive scenarios, the solution enables the devices to run lag-free. Furthermore, the AI optimization for touch responsiveness lowers touch response delay by 36 percent. A quicker response time lets players always be the one who shoots first in games.
The groundbreaking graphics processing acceleration solution sees a new upgrade with EMUI 9. GPU Turbo 2.0 supports more popular mobile games, and improves device touch responsiveness by up to 36 percent. An App Assistant is also available for quick toggle of settings such as Uninterrupted Gaming and Mistouch Prevention. Tap the floating button on the left side of the screen (by default) when a gaming app is open.
Powerful On-Device AI
EMUI 9 also leverages AI to bring the features to the next level. With enhanced AI capabilities, Huawei devices can automatically generate 10-second montages with highlights from a user’s video collection with the Spotlight Reel. This feature can be used for both still photos and video.
HiTouch and HiVision are two simple and intuitive ways for on-device AI to activate. With HiTouch, a user can use two fingers to press the image on a screen either from in the message app or in the webpage, and the on-device AI will kick-in and provide further information. HiVision is the ideal tour guide for those who enjoy sightseeing, traveling, shopping and more. For instance, by pointing the camera to the objects the user sees, people can see the descriptions and background of landmarks in 15 countries and 10 million works of art around the world. If a user is monitoring their diet, they can point the camera to a food item, and the estimated calories will pop up. Shoppers will have more than 120 million items at their fingertips with EMUI 9, which connects to more than 200 global ecommerce platforms and an additional 100 official online shops. Users who often travel can expect instant translation when they point their camera at any text.
Circling back to the theme of “ultimate experience”, EMUI 9 combines an enhanced user experience and high speed performance and enable an unmatched operating system for Huawei phones that’s simpler, more enjoyable and consistent and fully intuitive.

-End-