الرئيسية / الأخبار العالمية / بالفيديو.. الشرطة الأمريكية تعتدي على إماراتي بسبب لباسه الوطني

بالفيديو.. الشرطة الأمريكية تعتدي على إماراتي بسبب لباسه الوطني

عتدت شرطة “أفون” التابعة لولاية أوهايو الأميركية على رجل أعمال إماراتي بالضرب المبرح، للاشتباه في موالاته لـ”داعش”، بعد أن لفت ظهوره بالزي الوطني العاملين بالفندق الذي يقطن به، مما دفعهم للإبلاغ عنه.

ووفقًا لشريط فيديو تم التقاطه قبل ثلاثة أيام من كاميرا مثبتة على بدلة أحد عناصر الشرطة الأميركية، فقد تم القبض على المواطن الإماراتي، وتقييده بعد ضربه.
وبعد دقائق من تقييده، نزع أفراد الشرطة القيود من يد المواطن الإماراتي، الذي لم يتمكن من الوقوف على رجليه لحظات، حيث سقط مغشيًا عليه.
وكشفت وسائل إعلامية عن شخصية المعتدى عليه، وقالت بأنه رجل الأعمال الإماراتي أحمد المنهالي “41 عامًا” متزوج وأب لثلاثة أطفال، وتم الاعتداء عليه من قبل خمسة من أفراد شرطة “أفون” بأوهايو.

في ما قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية أن إدارة فندق “Fairfield Inn and Suites” الذي حطّ المنهالي فيه، أبلغت الشرطة بوجود شخص “داعشي”، في إشارة إلى المنهالي.
وأكد ناشطون إسلاميون في أوهايو، أن إدارة الفندق اعتمدت في بلاغها على ارتداء المنهالي ثوبًا خليجيًا، وتحدثه باللغة العربية فقط، وقال المنهالي من داخل مشفى كليفلاند: “قولوا لترامب أن يكف عن بث رسائل الكراهية ضد المكسيكان والمسلمين”.

وقال ناشط إسلامي يدعى عريل اللامي، إنه من حسن حظ المنهالي أن “كاميرات BWC النقالة تعمل على بدل أو نظارات رجال الشرطة أثناء عمليات التدخل لتوثيق ما يحصل، وهذه هي الحسنة الوحيدة في ما حصل لأخينا”.

وتابع: “سيغادر السيد أحمد المنهالي مشفى كليفلاند بعد سويعات بعدما أمضى ليلة لتلقلي العلاج، وحتى الساعة لم يصله أي إعتذار لا من الشرطة ولا حتى من الفندق”.

عن mamdoh al atwe

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

روما تتهم باريس بدعم الفوضى في أفريقيا

Share this on WhatsAppالتحلية نيوز – وكالات – زينب بالفقيه واصل نائب رئيس الوزراء الإيطالي ...