أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات والرأى / هيئة الترفيه والرأي العام

هيئة الترفيه والرأي العام

خالد بن غرم الله الدهيسي

الرأي العام لكل مجتمع من المجتمعات هو المؤشر الحقيقي الذي يعكس رضا وعدم رضا المجتمع تجاه قضاياه الداخلية لذلك فالرأي العام له وجوده وتأثيره على مسرح الأحداث يؤثر في القرارات المتخذة و يغير مجراها متى كانت تلك القرارات لا تلبى رغبة ومصالح المجتمع..

مما تقدم وبعد أن أخذت هيئة الترفيه على عاتقها القيام بدور حيوي في تفعيل حياة الناس وخلق مناشط ترفيهية وتنشيط السياحة الداخلية وإستقطاب المليارات التي تصرف على السياحة في الخارج وتوجيهها للداخل كرافد للإقتصاد الوطني وفي نفس الوقت إيجاد البدائل للمواطن الذي لا يستطيع السفر للسياحة في الخارج.

إستبشرنا خيراً بالهيئة لعلها تضفي شيئاً من اللهو المباح و إيجاد الوسائل الترفيهية للأسرة السعودية تعويضاً عن التوجه للخارج وكسراً للروتين الغاشم على حياة الناس في ظل إجواء الصيف التي لا تساعد على التمتع بما هو موجود ومتوفر من أماكن على قلتها.. ولكن الملاحظ أن هيئة الترفيه ركزت على حفلات الغناء التي تقام في جميع المناطق تقريباً على مستوى المملكة..

المواطن لم يكن ذاك حلمه ولا مبلغ أمانيه من الهيئة فتلك الحفلات لا تلبي سوى رغبة نسبة قليلة من أطياف المجتمع لذلك كانت ردة فعل المجتمع حيال برامج الهيئة هو الإستنكار والرفض لكل هذا العبث مع مايحدث من إختلاط في تلك الحفلات و المطاعم والمقاهي والسفور الفاضح الذي لم ولن يجد له قبول لدى المجتمع.

فنتيجة هذا الرفض تشكل رأي عام معلن من خلال جميع وسائل التواصل الإجتماعي والكتاب والمهتمين بالشأن الداخلي يعبر عن رفض شريحة من مختلف مكونات المجتمع لهذا الذي يحدث اليوم.

ومن خلال الرأي العام ورفض المجتمع لمناشط الهيئة كان لزاماً على أصحاب القرار الإستماع وإجابة الرأي العام وتحقيق مطالبه..

المجتمع لا يحتاج إلى حفلات غناء بقدر حاجته لحدائق تتوفر فيها جميع النشاطات الترفيهية كتلك التي توجد في دول العالم..

فهل يكون للرأي العام القول الفصل. نأمل ذلك وإنا لمنتظرون..

١٤٤٠/١٠/٢٩

أعجبك المقال؟ شاركه الآن!

عن الإدارة رقم 2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سنظل عضماء وستظلون صغارا

Share this on WhatsAppالكاتب / هاني الشريف لاأدري من أين أبدأ ؟ هل أبدأ من ...