أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات والرأى / اليتـــيــــم للشاعر فرحان الشمري

اليتـــيــــم للشاعر فرحان الشمري

 
7400 أسرة تكفل 8438 يتيم في المملكة حسب إحصاءات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لعام 2018 هنا نقف إجلالا واحتراما لهذه الأسر الكريمة التي تحتضن فئة بريئة من المجتمع وندعو الله لهم أن يتقبل منهم و يجزاهم خيرا.
اليوم الأول من شهر إبريل من كل عام هو اليوم العالمي ” لليتيم ” يتم فيه فعاليات للتذكير بالأيتام ورعايتهم خصوصا في فترات الحروب.
 
وكما هو معروف أن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم والرسول الكريم موسى عليه السلام كانا يتيمان و أيضا هناك الإمام محمد بن إدريس الشافعي والشيخ عبد الرحمن بن السعدي صاحب تفسير بن سعدي ومن الشعراء أبو الطيب المتنبي و شاعر النيل حافظ إبراهيم والرؤساء أبراهام لينكون ونيلسون مانديلا ومن أشهر الرسامين الأيتام دافنشي صاحب أسطورة لوحة الموناليزا ومن المخترعين ستيف جوبز مؤسس شركة أبل و كثيرون لا يتسع المجال لذكرهم جميعا أثروا في التاريخ و لم يكن اليتم حائلا بينهم و بين تحقيق النجاح و السعادة لهم ولمن حولهم وإن كان في أغلب قصصهم تظهر نوع من الرعاية و تهيئة البيئة المناسبة كل بحسب باجتهاده إما من قبل أم أو أب أو أحد الأقرباء أو أسر كفلتهم بكل حب و رعاية .
 
وعلى مستوى الفن فمن أجمل اللوحات المؤثرة في التاريخ لوحة ” الأيتام” للرسام الانكليزي توماس بنيامين كيننجتون عمرها 130 سنة وما تزال تحظي بالإعجاب لما تحويه أو تعكسه من مشاعر إنسانية عميقة.
 
وفي الحديث جاء رجلاً يشكو للرسول الله صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه فقال له “إن أردت تليين قلبك، فأطعم المسكين، وامسح رأس اليتيم” فما أحوجنا لتفادي أن تقسى قلوبنا.
 
ويقول الشاعر أبو القاسم الشابي في قصيدة “شكوى اليتيم”:
فسرت وناديت يا أم هيّا إلىّ!
فقد أضجرتني الحياة

ولما ندبت ولم ينفع
وناديت أمي ولم تسمع

رجعت بحزني إلى وحدتي
ورددت نوحى على مسمعي

وعانقت في وحدتي لوعتي
وقلت لنفسي ألا فاسكتي!

للتواصل مع الكاتب
‏fhshasn@gmail.com
‏farhan_939@

أعجبك المقال؟ شاركه الآن!

عن شمايل العبدالله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سنظل عضماء وستظلون صغارا

Share this on WhatsAppالكاتب / هاني الشريف لاأدري من أين أبدأ ؟ هل أبدأ من ...