أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصاد / الجاسر يكشف المستور في أسراره العملية بحوار إقتصادي شامل “

الجاسر يكشف المستور في أسراره العملية بحوار إقتصادي شامل “

صحيفةالتحليه_عبدالعزيز الحشيان

عناوين فرعية:

*المملكة قارة كبيرة، لكل مدينة من مُدنها مقومات خاصة.
*استراتيجية الرؤية الوطنية، تفعيل لحركة المملكة بمقوماتها الكامنة.
*الأماكن الدولية من أكبر الشركات في العالم العربي والسوق السعودي.
*تجسدت شخصيتي في كنف والدي الشيخ عبد الكريم الجاسر -أطال الله عمره-.
*السبتية ما زالت مركز للقاءِ كبار الدولة وكافة شرائح المُجتمع، ونقطة لقاء جيل الغد الحالم.
*الانسان لا يحصر نفسه في تخصصه بل يبحث عن المهارات الموجودة في داخلة فربما يملك كنز.
*أنا من المراهنين وبقوة على المستقبل الاقتصادي بدولتنا الرشيدة.
*السعودية من أكثر الاقتصاديات العالمية جذباً للاستثمارات الأجنبية الرائدة.
*القطاع المصرفي في المملكة ما زال دوره في عملية التمويل مُتواضعاً.
*أنصح شباب أعمال اليوم باتباع إستراتيجية تقوم على النمو البسيط، طويل الأمد.
*التمسك بديننا الحنيف هو عصمة أمرنا ووحدتنا، قوة رادعة لأعدائنا.

في حوار إستثنائي فريد، تحدث

ا/ خالد بن عبدالكريم الجاسر الإقتصادي السعودي، الرئيس لمجموعة أماكن الدولية، عن رؤيته الشاملة حول المشهد الإقتصادي والدور الإستثماري في ظل قرارات الإصلاح الأخيرة، كاشفاً عن كواليس تجربته العملية، وعلاقته بعالم الإستثمار، وأمور أخرى كثيرة.

نظر إلى المملكة ورآها قارة كبيرة، لكل مدينة من مُدنها مقومات خاصة، رسم خارطتها رجل واحد مؤسس المملكة، الذي إلتف حوله كل سعودي، وحمل لوائها من بعده أبناء كرام بررة -رحم الله منهم الأموات- و -أطال الله- في عمر سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الميمون صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية باستراتيجية ورؤية وطنية تهدف إلى تفعيل حركة المملكة بمقوماتها الكامنة فيها من موارد وطاقات أبنائها… لتتحول المملكة من تصديرها إلى استيرادها… وقد كان حُلماً تحقق بفضل الله ورؤية المملكة الطموحة. ومشاركة القطاع الخاص بدور أكبر في دعم الاقتصاد الوطني وفي تبني برامج تهدف إلى خدمة المجتمع.

ما الدور التي تضطلع به مجموعة أماكن الدولية في عالم التحولات الاقتصادية؟

من الجاسرية إلى أماكن الدولية
تعتبر مجموعة أماكن الدولية من كبار الشركات السوق السعودي، تم إطلاقها في عام 1431هـ كشركة عقارية، تحولت -بعد أن تنوع نشاطها- إلي كيان ذات سمعة عالمية في المجالات العقارية، والمقاولات، وغير ذلك بتخصصات مختلفة شملت (التسويق والتطوير وتقييم العقارات وتقييم المنشأت الاقتصادية وتقييم الالات والمعدات والدراسات العقارية وإدارة الأملاك).
شغل الجاسر إلي جانب رئاسته للمجموعة عددًا من المناصب الأخرى، كما رأس سابقاً إدارة “الجاسرية للتمويل والتقسيط”، وشريكها الحالي،

وله مشاركات وطنية ونشاطات تطوعية غير هادف للربح ومنها
المؤسس ورئيس لجنة التقسيط بغرفة الرياض
عضو اللجنة الوطنية التجارية بمجلس الغرف
عضو اللجنة التجارية بغرفة الرياض
عضو لجنة الخدمات العقارية بغرفة الرياض
عضو اللجنة العقارية بغرفة الرياض
رئيس لجنة التمويل والتثمين بغرفة الرياض
عضو لجنة نزع الملكية الخاصة للمنفعة العامة بغرفة الرياض
كما انه يحمل شهادة معتمد اول وهي شهادة مهنية من الهيئة السعودية للمقييمن المعتمدين
وبنفس الوقت يحمل شهادة مقيم معتمد في مجال المنشات الاقتصادية.

شخصية بإسهامات طموحة
ويُعد الجاسر شخصية طموحة تقديراً لإسهاماته وانجازاته في مجال الأعمال الوطنية بأفكاره الخلاقة ذات الحلول المدروسة، عبر شخصية قيادية ورؤية إستراتيجية تجسدت في نشأته بكنف والده الشيخ عبد الكريم الجاسر -أطال الله عمره- الذي شهد له القاصي والداني باعماله الخيرية على مستوى المملكة ، والذي كُلما تواجد في مكان جديد استلهم روحه وثقافة مجتمعه في عمله، ولنتعمق في حياته أكثر بحوارنا الجريء!…
فهل كان لنشأتكم أثر في تمييزكم بمجال التمويل والاستثمار؟.
السبتية انطلاقة واضافة ثرية
بالطبع، تعلمت من خلال مرافقتي لوالدي بسبتيته الثقافية التي ما زالت مركز للقاءِ كبار العلماء ورجال الدولة والاكاديميين والشعراء وكافة شرائح المُجتمع بالمملكة، لتكون منارة يتلاقى فيها ذوي الفكر والإبداع، ونقطة لقاء مع الشباب جيل الغد الحالم بهمة تعلوا “طويق”، كل ذلك أكسبني كنزاً من الخبرات، رسمت مُستقبلي، بعد حصولي على بكالوريوس إدارة أعمال (تسويق) جامعة الملك سعود عام 1994م وماجستير في أنظمة الحاسب الآلي (CIS) جامعة ديترويت مارسي-الولايات المتحدة الأمريكية فوجدت ان العمل بالقطاع الخاص يعطي الانسان فرصه في تطوير نفسه والكسب الكثير من المهارات الادارية والمالية وهو ما ساعدني في تدرجي الوظيفي بين كُبرى الشركات العالمية كشركة ببسي كولا الدولية بدبي وشركات التمويل( الجاسرية للتمويل) ثم تأسيس شركة مجموعة أماكن الدولية، في مجال (تسويق العقارات – إدارة الأملاك – تقييم العقارات – تطوير العقارات)، حيث أن الشركة معتمدة لدى عدة بنوك والمحاكم العامة و التنفيذية، والتجارية والاحوال الشخصية وغيرها اضافة االي كُبرى الشركات بالمملكة.

هل تقوم السبتية بتوثيق ندواتها؟
بالطبع منذ أن بدأت قبل 16 سنة، وهي توثق بموقعها الاليكتروني ووسائل التواصل الإعلامية الحديثة دائماً.

متى اكتشفت ميلك للتجارة؟
بدأت ميولي التجارية مُنذ صباي وملازمتي والدي في عمله بالقطاع الخاص، أثناء دراستي في المرحة المتوسطة، فكان العمل بقطاع الأعمال الحُر فرصه لتطوير الذات واكتساب الكثير من المهارات الإدارية والمالية، وهذا دليل على أن الإنسان لا يحصر نفسه في تخصصه، بل يبحث عن المهارات الموجودة في داخله فربما يملك كنزًا. وهو ما انعكس علي فكنت مُؤسس ورئيس لجنة التقسيط بالغرفة التجارية لدورتين متتاليتين، ومؤسس وعضو اللجنة الوطنية لشباب الأعمال بالغرفة التجارية الصناعية.
لكن بداياتي عندما عملت عام 1998 موظفاً في قسم التسويق بشركة بيبسي كولا العالمية دبي الإمارات العربية المتحدة والمسئولة عن بيبسي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وباكستان، وبذات الوقت حتى 2008 مدير عام لشركة الجاسرية للتمويل (مساهمة مقفلة) ثم 2009 مدير عام المصانع شركة أسواق عبد الله العثيم (مساهمة مفتوحة). وما أهلني لذلك كانت كثرة الشهادات والدورات التدريبية بداخل المملكة وخارجها، والتي بدأت من عام 1996 حتى 2019 في مجال الأعمال الاستثمارية والاقتصادية أبرزها الدورات التابعة للهيئة السعودية للمُقيمين المُعتمدين (قيمة) ودورات في تقييم العقارات وتقييم المنشآت الاقتصادية والآلات والمعدات.
كيف نظرت إلى ميزانية عام 2019 بمضامينها ذات الدلالة القوية التي تعكس استمرار التوسع التنموي ودعم النمو الاقتصادي لمكانة المملكة عربياً ودولياً؟.
العهد التريليوني
أنا من المراهنين وبقوة على المستقبل الاقتصادي بدولتنا الرشيدة، التي تربعت ميزانيتها 2019 على عروش الدول الصناعية الكبرى وتجاوزها «للمرة الأولى» حاجز التريليون ريال، رغم أن الإنفاق الفعلي عام 2018 سجل 1.030 أي أنه قفز فوق التريليون. لترتفع بنسبة 7 %، وهو المتوقع، مما يعني ببساطة المضي نحو إنجاز مراحل التنمية الشاملة، بمشاركة حجر الزاوية في الشكل الاقتصادي المأمول للوطن في المستقبل وهو «القطاع الخاص» لتحقيق التوازن المالي بحلول العام 2023م. ويصبح سقف الدين العام للمملكة مُنخفضاً مقارنةً بنسب الدين العام المرتفعة لدول مجموعة العشرين، وهو ما يعكس متانة وقوة المركز المالي لوطننا الحبيب. ولتكون المملكة تاسع أقوى دولة في العالم للعام الجاري 2019، وفق دراسة أمريكية حديثة، أجرتها مجلة ”US News and World Report“ بالتعاون مع جامعة ”بنسلفانيا“، ووضعت أمريكا وروسيا والصين وألمانيا وبريطانيا في المراكز الخمسة الأولى على التوالي.

كيف ترى الاستثمار في عام 2019 مقارنةً بالأعوام الماضية؟
مستمرون في تطوير بلادنا ولن يوقفنا أحد
تستحضرني كلمة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان في منتدى الاستثمار، إننا “مستمرون في تطوير بلادنا ولن يوقفنا أحد” . فالمملكة مُقبلة على قفزات مهمة سبقتها الميزانية التي وصفها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بمؤشراتها المختلفة، أنها شاملة لإجراءات الحوكمة والشفافية، ورفع نسبة مشاركة الجهات الحكومية ضمن أطر تنظيمية واضحة المسؤوليات، وفي صدارتها جميع الخدمات المميزة للمواطنين، ودعم النمو الاقتصادي، ورفع كفاءة الإنفاق، وتحقيق الاستدامة والاستقرار المالي، التي تؤطرها رؤية 2030، من زوايا عديدة، تُعزز الحراك الاقتصادي العام، حتى نصل للتوازن المالي لعام 2023م ويصبح فائضاً -بإذن الله-…

هل تتجه أنظار المستثمرين إلى السوق السعودي في ظل القرارات السياسية والأنظمة الجديدة؟ وهل لها أثر على مشاريعنا العملاقة التي تعتمد على معايير الاستدامة؟ ولماذا؟
الاستثمارات الأجنبية قرار حيوي
تعتبر السعودية في عالمنا اليوم واحدة من أكثر دول العالم جذباً للاستثمارات الأجنبية الرائدة، كما أنها في الوقت ذاته تمثل ثقلاً مهماً على صعيد الاقتصاد العالمي، فقرار مجلس الوزراء السعودي، بتعديل قائمة أنواع النشاط المستثنى من الاستثمار الأجنبي، عدا بعض القطاعات الخدمية. قرار حيوي يسرت السياسة الطموحة تدفق تلك الاستثمارات الأجنبية إلى السوق السعودية، مما دفع المملكة إلى فتح المزيد من القطاعات أمامهم.

هل يمكن أن يُسهم الاستثمار الأجنبي لعام 2019م في تقليل نسبة البطالة؟.
المملكة جزيرة الكنز
وكنزها هو شعبها بصغارها وكبارها بشبابها وبناتها، محركي عجلة الاقتصاد الوطني، والدولة حريصة على تأهيلهم قبل انخراطهم بسوق العمل فمعدل البطالة سيبدأ في الانخفاض بدءا من 2019 ليصل إلى 7% في عام 2030 على النحو المستهدف في الرؤية، وذلك رغم النسبة الحالية للبطالة البالغة 13% والتي تعتبر من التبعات المؤقتة لخطوات الإصلاح الاقتصادي، فعملية خلق الوظائف بدأت تدريجياً ليكون عام 2019، حلاً لها في ظل مشاريعنا الهادفة كنيوم والبحر الأحمر والقدية وغيرهم من المشاريع التي حيرت دولاً وكبار الاقتصاديين بالعالم.
هدفت رؤية المملكة 2020 إلى رفع نسبة تملك المواطنين فهل أسهمت مُنتجات “الإسكان” بالسوق العقار السعودي في ضبطها؟.
الفعاليات دور مُؤثرة في المشاريع النهضوية
حل مشكلة الاسكان وضبطها ليس بنزول الأسعار بل بتحسنها إلى حدود مقبولة اقتصادياً، فالهبوط الطبيعي للأسعار أمر معقول، تغلبت عليه حكومتنا ممثلة في وزارة الأسكان وجهد معالي الوزير ماجد الحقيل الذي لا يآلوا جُهداُ عن خدمة الوطن والمواطنين، وما نراه من فعاليات نشطة ومؤثرة كمؤتمر سايرك “5” بتنظيم مجلس الغرف السعودية، مُمثلاً باللجنة الوطنية العقارية، ودور غرفة الرياض الفاعل، وغير ذلك من مناشط العمل بمشاريع نهضوية مُتعددة المداخل والابعاد تتكامل فيها مجموعة من الافكار الإبداعية الحلول، بمشاركة القطاع الخاص واستحداث أسلوب بناء غير تقليدي بجودة تُلائم البيئة المحلية، وسعرها مُناسب مع سرعة تنفيذها لبناء الوحدة مُجهزة كاملة المرافق والخدمات في 48 ساعة فقط.
ما تقييمك لدور البنوك السعودية في التنمية العقارية في المملكة؟
القطاع المصرفي أُساس الاستثمار
القطاع المصرفي في المملكة العربية السعودية قطاع متطور، ويُضاهي القطاعات المصرفية العالمية، إلا أن دوره في عملية التمويل ما زال مُتواضعاً، فحجم التمويل العقاري السكني الجديد المقدم للأفراد من المصارف وفق مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” وصل إلى 5.65 مليار ريال خلال الربع الثالث 2018 بزيادة قدرها 20 %، مقارنة بنفس الفترة من العام 2017. وارتفاع قيمة المبيعات خلال شهر أكتوبر 2018 بنسبة 17%، لتصل قيمتها الإجمالية إلى نحو 19.3 مليار ريال، مقارنة بـ 16.4 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام 2017.

نراكم بمشاركات إعلامية أخاذة للنظر، وكتابات نفاذة عناوينها فريدة، ما السر في نظركم؟!
عناوين مشاركاتي الإعلامية سرها وطني
أثّرت شخصيات وهيئات كبيرة بالمشهد العالمي، لكن في سماء السياسة الدولية سعودي بشخصيته القيادية، وحنكة القائد وحكمة الساسة، ما إن يخرج علينا -ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ذلك المواطن الذي حير العالم- بمناسبة أو لقاء ما إلا وتجد عباراته رنانة حالمة تتناقلها وسائل الإعلام وإعلاميها، كأمثاله من عظماء وطننا والعالم، وهو ما يُلهمني بعد الله عناوين مقالات ومشاركاتي الإعلامية بقنواتنا كالإخبارية السعودية أو صُحفنا كـ (الجزيرة والرياض وعكاظ، ومكة الآن وغيرهم بخارج الوطن)، إضافة لكثيرين كانوا مصدر إلهامي وكبار رجال دولتنا الحبيبة.

كلمة لشباب الأعمال؟ بم تنصحهم؟.
نجحنا في تأسيس لجنة شباب الأعمال بغرفة الرياض؛ لتتمكن الأجيال القادمة من تولي زمام الأمور بما يحقق الهدف الذي نسعى لتحقيقه هذا اليوم، وينقل السوق السعودي إلي مصاف الأسوق العالمية، الأمر الذي يعني أن تحقيق ذلك سوف يُكلف على الدولة والقطاع الخاص الكثير، خاصة المُنشآت الصغيرة والمتوسطة، لذا أنصح شباب أعمال اليوم في تلك المرحلة بتقليص التكاليف والعمل على تطوير أعمالهم من خلال اتباع استراتيجية تقوم على النمو البسيط، طويل الأمد، ضماناً للبقاء الأمثل والحصول على حصة سوقية متنامية.
كلمة أخيرة لمن تتوجهون بها؟.
لإخواني في الوطن ولنفسي، فبرنامج التحول الوطني2020 ورؤية 2030 سوف يجعل – بإذن الله – السوق السعودي بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الطموح جاذباً للمستثمرين المحليين والأجانب، ليكون واعداً بالفرص الاستثمارية الاقتصادية التي ستجعل منه منافساً قوياً أمام الأسواق العالمية – إن شاء الله – وعلينا الاستعداد لذلك، والتفاؤل بالخير وعمل كل أسباب النجاح وأهمها التمسك بديننا الحنيف الذي هو عصمة أمرنا، فلنتماسك بوحدتنا، حول مليكنا وولي عهده الميمون، ولتكن همتنا كجيل طويق، مهما كانت قوة الرياح.

 

أعجبك المقال؟ شاركه الآن!

عن عبدالعزيز الحشيان

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزارة المالية تطرح مسودة اللائحة التنفيذية لمشروع نظام المنافسات والمشتريات الحكومية الجديد

Share this on WhatsAppالتحلية نيوز – واس طرحت وزارة المالية اليوم، مسودة اللائحة التنفيذية لمشروع ...