أخبار عاجلة
الرئيسية / . / الصديق.. شريفة الزهراني

الصديق.. شريفة الزهراني

شريفة الزهراني

الصّديق.

عندما تصرخ بصوتگ المختنق وجعا أو فرحا ولاتجد إجابةً إعلم إنگ وحيداًبلا أصدقاء :

ليس العيب فيگ غالبا فالحياه أصبحت مُثقلةً بمن يتقاسمون اوقاتگ. هناگ صداقات العمل والقواسم المشتركة بينكم. ومايتطلبهُ التواصل بينكم حال انتهاء أوقات الدوام الرسمي .

ولكن رغم الوقت الطويل الذي تقضيانهُ معا. تبقى علاقة العمل لها طابعٌ خاص وخطوطا ليست للتجاوز ،
حتى وان كان هناگ تقارُباً فكري وثقافي ومجتمعي فصداقات العمل الرابط بينها له قدسيه خاصة ، 

البعض من الأشخاص حال انتهاء الدوام الرسمي يكون متشبعابالتواصل مع زملاء العمل فيرجع للبيت ويغلقُ على نفسهِ مكتفيا بماتحصل عليه من تواصل في محيط العمل ويعكف في منزله صافي الذهن مسترخيا معتبرا ان مايتوجب عليه انجازه في يومة قد انجزه واستحق مكافأة الاسترخاء. منتظرا يوما جديدا لتقديم واجبه اليومي.سايرا في نفس الاتجاه متجاهلا اي طارئ قد يعرقل ُسيرة حتى وأن جد ظرفٌ طارئ بمحيطة قد يتجاهله. غالبا .
هاؤلا النوعيه من الأشخاص عُرضة لعدة أمراض اولها نفسي.

فغياب الاصدقاء غيابٌ لنافذة قد تطل على الأرواح وتحتويها محبة وثقة ونصحا وترفيه .

الصديق بمعناه الحقيقي الخالي من الأنانية المطلقة ملاذٌ آمن للنّفس لتفريغ مابداخلها من أوجاع أو قلق أو توتر أو حتى استشارة.

فالصديق. يعلم ظرفگ ويعلم الأصلح لك لانه يرى من زوايه قد لأتكون مكشوفة ويكون الحل في تلگ الزاويه.
اختلاف نظرتنا لشخصٍ ما في مكانٍ ما جعلنا نتحرج كثيرا من البوح بمانُخفي في صدورنا وإستبعاد الصديق والاگتفاء بعلاقات سطحيه تنتهي بإنتهاء ظرفها.
وأصبحنا نختنق بالحديث ..

وممكن نشعرُ بتأنيب الظمير عندما نبوح بشيء في صدورنا لشخصٍ ما. حتى وإن لمسّنا منهُ ثقة. شوشو الزهراني.

عن majed al akafe

ماجد العكفي
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ثقافي / مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يشارك في معرض الرياض الدولي للكتاب

Share this on WhatsAppنجاة الغامدي_واس الرياض 09 رجب 1440 هـ الموافق 16 مارس 2019 م ...