الرئيسية / حوار / روى قصته في “الجنادرية”.. “آل حميد” يحترف صناعة المقاطف منذ 50 عاماً

روى قصته في “الجنادرية”.. “آل حميد” يحترف صناعة المقاطف منذ 50 عاماً

التحلية نيوز – زهير الغزال

صالح آل حميد محترف في صناعة المقاطف، يشارك في مهرجان الجنادرية منذ عام 1405 هـ، تعلم المهنة من والده ووالدته منذ كان في التاسعة من عمره، ولا زال يمتهنها لمدة تزيد عن خمسين عاماً.

تحدث عن مهنته مؤكداً أنها مهنة تراثية ومرتبطة بالبيئة ارتباطاً وثيقاً، وكانت المقاطف تستخدم في السابق بكثرة وخصوصاً في فرش المساجد والمنازل، ويتم استخراج الأعواد الخاصة بهذه الصناعة من الأسل والحبال ويتم نشرها في الشمس ليستوي لونها ومن ثم توضع في الماء لتصبح لينة ويتم تنقية الصالح منها، ومن ثم يتم قصّه لأخذ المقاسات المطلوبة له.

وأوضح أن مدة تصنيع المقاطف تستغرق من يومين إلى ثلاثة أيام، وكلما زادت في طولها زادت عدد الأيام المطلوبة لصناعتها، والمتر الواحد يباع بـ١٢٠ ريالاً، ووزارة الحج والاوقاف من أكثر الجهات التي تطلبها حيث يتم توزيعها على المساجد التراثية في المملكة.

أعجبك المقال؟ شاركه الآن!

عن الإدارة رقم 2

x

‎قد يُعجبك أيضاً

150 عامًا تمنح “أم أنس” الخبرة والجودة في إعداد “الكليجا”

Share this on WhatsAppالتحلية نيوز – زهير الغزال تتوارث أم أنس حرفة إعداد وتجهيز “الكليجا” ...