أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات والرأى / المؤامرات على المملكة ومثلث الشر … خالد الدهيسي

المؤامرات على المملكة ومثلث الشر … خالد الدهيسي

خالد بن غرم الله الدهيسي المالكي

 

المتتبع للأحداث المتعاقبة هذه الأيام يشتم رائحة مؤامرات تحاك ضد المملكة من قوى عالمية و إقليمية يراد منها تفكيك قوة الوحدة الوطنية و تفتيت هذا الإلتحام بين القيادة والشعب من خلال إطلاق التصاريح هنا وهناك وإثارة قضايا وإختلاق أزمات تنبعث منه رائحة تزكم الأنوف .

فمن تصريحات الرئيس الأمريكي ترامب الغير لائقة في العرف الدبلوماسي والعلاقات الدولية في مسرحية دعائية إنتخابية يبتز فيها المملكة محاولاً الإيحاء بل التصريح بأن المملكة بلا وجود حماية امريكية انها لن تستطيع حماية نفسها لإسبوعين في الوقت الذي رد فيه سمو ولي العهد في مقابلة مع وكالة بلومبيرج بهدؤ وعقلاتية على تصريحات ترامب .

تزامن ذلك مع دعوة وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف حول التعاون كقوى إقليمية لحماية المنطقة من القوى العظمى وأطماعها وكأن إيران قد خلعت ثوب الخديعة والمؤامرات والدسائس ضد المملكة وهي من قوض وسعى خراباً في اليمن بدعمها لمليشيا الحوثي العميلة لإيران التي تدعمها بالسلاح والمقاتلين والمستشارين العسكريين ومن قادة حزب الله كدعم لوجستي في السيطرة على اليمن ورهنه بسياسة طهران وأطماعها التوسعية وقبل ذلك ما اعملته من تدمير وخراب في العراق وسوريا ولبنان  ..

و ما قضية إختفاء الصحفي جمال خاشقجي في أسطنبول إلا تكملة لمسلسل من المؤامرات الدنيئة ضد المملكة بالتواطئ مع خلايا عزمي قطر والإخوان في تركيا محاولة لإظهار المملكة بالدولة التي لا مبادئ لها ولا أعراف إسلامية عربية ودولية تحكم نهجها ونظامها .  كل هذه التداعيات تنبئ بمؤامرة مشتركة من هذا الثالوث القبيح للتقليل من أهمية المملكة وثقلها في العالم سياسياً وإقتصادياً و قلباً نابظاً للعالمين الإسلامي والعربي  في محاولة يائسة للنيل من هذا الكيان العظيم . 

لذلك علينا الإلتفاف حول قيادتنا و عدم تداول الشائعات والأخبار التي تشكك في قدرة المملكة على حماية نفسها و الدفاع عن مقدساتها وكل اراضيها ..

 

عن الإدارة رقم 2

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كذبة ابريل .. فوزي بليله

Share this on WhatsAppفوزي بليله أوراق مبعثرة… من حياة ممرض الورقة (28) الأول من ابريل… ...