الرئيسية / المقالات والرأى / ضمة دفى وبعدها أختفاء .. هاني العضيله

ضمة دفى وبعدها أختفاء .. هاني العضيله

بقلم / هاني العضيله

استهجن الشعب كاملاً من تصرف أحد الفتيات المراهقات على مابدر منها من تصرف أليم أثناء غناء الفنان ماجد المهندس على مسرح عكاظ ، وكان التنظيم جيداً سوى من الناحية الأمنية التي أستغلته تلك الفتاة للظفر بحضن الفنان الذي خجل من نفسه وهو رجل من هذا التصرف ، فكيف بفتاة تذهب إلى أحضان الفنان دون مراعاة حرمة ذلك من الناحية الدينية أو لامبالاة من الناحية الإجتماعية أمام الجميع !

يعتبر هذا التصرف فردي ولايمس بفتيات المجتمع المحافظات على مبادئهن الدينية وتقاليدهن الإجتماعية ! وأتمنى محاسبتها كما صدر لاحقا في نظام مكافحة التحرش للمحافظة على الأداب العامة من كلا الجنسين !

إن تطبيق العقوبة بحقها سيحد من هذه التصرفات الدنيئة للجنسين لكي لا تتكرر في المرات القادمة ، وإن عدم تطبيق العقوبة والإكتفاء بتعهد سيجعل منها ظاهرة في المهرجانات القادمة حتى لو ازداد أعداد الأمن حول الفنان / ه !

بعد متابعتي لحالات الاستهجان من الشعب علمت بأن لدى الشعب غيره قوية ولايرضى بمثل تلك التصرفات !

البعض يفهم أن الانفتاح هو ( أخذ الراحة ) في التصرفات وأنه لاعقاب على ذلك !

تم إنشاء هيئة للترفيه من أجل وضع برامج ترفيهية للشعب ولاننكر بأن الشعب منقسم بين مؤيد ورافض لبعض البرامج ولكن الواقع موجود ولابد أن نتأقلم عليه وكلٌ يستمتع حسب مايلائمه من برامج !

الانفتاح ليس بالتصرفات الخارجة عن تقاليدنا مثل اللباس الغير محتشم أو الاختلاء والاصطحاب والاخلال بالتقاليد العامة لنظهر للعالم الخارجي بإنفتاحنا وأنه لافرق بيننا وبينكم !

الانفتاح هو أن نطور من أنفسنا ونستغل ذلك التطوير حسب حاجتنا على أن لايضر بتقاليد الشعب التي فُطرت وفق المبادئ الإسلامية !

Twitter : Hanialodailah

أعجبك المقال؟ شاركه الآن!

عن الإدارة رقم 2

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الناقد المرضي..”

Share this on WhatsAppالكاتب/فرحان حسن الشمري الناقد المرضي pathological critic مصطلح وضعه أوجين ساجان العالم ...