الرئيسية / التكنلوجيا / سيارة السيدان الرائدة من الجيل الجديد تعيد تعريف مفاهيم الرفاهية الجديدة في كوريا

سيارة السيدان الرائدة من الجيل الجديد تعيد تعريف مفاهيم الرفاهية الجديدة في كوريا

التحلية نيوز – متابعات

كشفت شركة كيا موتورز أمريكا (KMA) اليوم عن سيارة كيا سيدان “K900” المعاد تصميمها بالكامل في معرض نيويورك الدولي للسيارات لهذا العام 2018م، واضعة بذلك معيارًا جديدًا للرفاهية والمتعة. ويجمع موديل الجيل الثاني الجديد كليًا بين التصميم الخارجي الراقي والمتطور والكابينة المصنوعة بشكل رائع من المواد الفاخرة، ومزايا وخصائص في الأداء تتناسب مع سيارة سيدان أنيقة وراقية وعالمية المستوى. وبإعادة تصميمها بشكل جديد، تتيمز سيارة “K900” بمجموعة واسعة من الأنظمة الجديدة ومزايا الأمان والسلامة مما يجعلها أكثر السيارات تطوراً من الناحية التكنولوجية على الإطلاق.

“يعد موديل “K900″ـ2019 الجديد كليًا أكثر بكثير من مجرد إعادة تصميم لجيل جديد، حيث أنه يأخذ شكلًا ومظهرًا وطابعًا جديدًا بشكل كامل مقارنة بموديل السيارة السابقة. وقال السيد/أورث هيدريك، نائب الرئيس، لإدارة تخطيط المنتجات في شركة كيا موتورز أمريكا : ” لقد عُرفت هذه السيارة بإسم “K900″ فقط” وأضاف قائلاً: “لقد قام فريقنا من المصممين والمهندسين بعمل رائع لإعادة تصور وتصميم موديل سيارة “K900” لتلبية احتياجات ورغبات المستهلكين الذين يتسوقون في قطاع سيارات السيدان الفاخرة مع وعد بتقديم قيمة مضافة هائلة لا يمكن تقديمها إلا من قبل شركة كيا وتعتبر سيارة “K900″ الجديدة بالكامل بمثابة دفعة رائدة نحو مجال جديد ودليلاً آخر على أن هذه الماركة تتحرك بقوة نحو الأمام”.

نظرًا لتصميمها وإبداعها المدهش في استوديو التصميم الخاص بشركة كيا في كوريا بالتعاون مع استوديو كاليفورنيا الموجود في مدينة إيرفين فإنه من المقرر طرح سيارة “K900” الجديدة للبيع في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الربع الرابع من هذا العام 2018م وسيتم الإعلان عن سعرها عند إقتراب تاريخ طرح سيارة “K900” للبيع [2].

تصميم فاخر:

وبفضل تصميمها المتطور والفخم، تقدم سيارة “K900” المعاد تصميمها بالكامل تعريفًا جديدًا لمفهوم الرفاهية الفاخرة في مجموعة سيارات كيا. وعلى الرغم من أنها أطول قليلاً وأوسع من الموديل السابق، إلا أن سيارة “K900” الجديدة تبدو بالفعل مدمجة أكثر بفضل أبعادها التي تم إعادة تصميمها بالكامل، خاصة فيما يتعلق بشكلها وسماتها. إستطاعت سيارة “K900” بفضل التصميم المتناغم بشكل جميل ما بين الخطوط الإنسيابية والأنيقة والتفاصيل الهندسية الرائعة أن تخلق جوًا عصريًا من الأناقة والجاذبية لا مثيل لهما في فئة سيارات السيدان الكبيرة. وقد إعتمد مصممو كيا على مفهوم التصميم المرتبط بقوة الجاذبية والإدهاش “Gravity of Prestige” الذي يعكس القوة من خلال التفاصيل الغنية والأسطح الصلبة وهذه الفلسفة الشاملة توجد شعورًا جيد بالصلابة والحجم.

واستنادًا إلى مفهوم الشكل المتغير للطاقة المكثفة، فإن الشبك الجديد ” بالنمط الرباعي” يعتبر النقطة المحورية في تصميم سيارة “K900”. وبتجسيد مفهوم تصميم الشبك في سيارة “K900” فقد إحتوى على عدد 176 “خلية” تشبه قطع الجواهر، مما يوحي بإنطلاق الطاقة بشكل متموج بعيدًا عن مركزها على نحو يشبه تموجات المياه عندما تتحرك بعيداً عن مركز المصدر الذي حركها. كما إن الخطوط التي تظهر في السيارة والتي تنساب بشكل طبيعي تنبع من هذه المنطقة الأمامية ثم ترتفع فوق غطاء المحرك وأعلى السيارة وتنداح عبر الجوانب لتلتقي في الجزء الخلفي من السيارة.

وإستناداً على خصائص الضوء، فإن تصميم المصابيح الأمامية من نوع “LED” “دوبلكس” يضفي على موديل “K900” عنصر بصري متطور وفي غاية الروعة والأناقة والرقي مما يمنحها حضور وشخصية مميزة. كما إن تصميم غطاء المحرك، أعلى أغطية المصابيح، يتميز بجمال آخاذ يسلب الألباب ويترك لديك شعور بالطول والحجم والنسب المتوازنة للسيارة.

إن إضاءة الكروم اللامعة تضيف عمقًا بصرياً إلى هيكل السيارة الناعم، حيث تمر على طول قاعدة الأبواب وحول الجزء الخلفي السفلي من موديل “K900” الأمر الذي يجذب عينيك نحو جنوط السيارة الكبيرة مقاس 19 بوصة الغنية بالتفاصيل الرائعة. كما إن حافة النافذة المصنوعة من الكروم المشرق تضفي أيضاً درجة من التقنية الشكلية الراقية إلى العامود من الفئة “ج” قبل أن تندمج مع الجزء الخلفي.

إن الجزء الخلفي من سيارة “K900” يُظهر هيئة سيارة عريضة وواسعة مزينة بتفاصيل جذابة. بالإضافة إلى أن المصابيح الخلفية المزدوجة المدمجة، كما هو الحال في روعة تصميم المصابيح الأمامية، تتناغم وتتكامل بشكل جميل مع منافذ وعلب العادم المصنوعة من الكروم.

وعموما، فإن جميع أجزاء سيارة “K900” تتساوى في القوة والجاذبية والحضور وجمال الشكل والهيئة وتجسد مظهرًا يذكرنا ببدلة أنيقة مصممة بدقة فائقة يرتديها رجل رياضي وسيم متناسق في نسب الجسم.

فخامة التصميم الداخلي:

إنها سيارة أنيقة إعتمدت على فن التبسيط “المنماليزم” في تصميمها وبجمال أخاذ ومدهش كما إن التصميم الداخلي في سيارة “K900” الجديدة تمنح السائق والركاب ملاذاً هادئاً بسيطاً وحديثاً ومريحاً مع وجود كابينة راقية وفاخرة تحيط بالسائق الأمر الذي يعزز الإحساس بوجود عالم خاص بعيداً عن العالم الخارجي كما إن الخط الرفيع وغير المتقطع الذي يوجد بين الأبواب ولوحة العدادات يؤدي إلى خلق إحساس متعمد بالاستمرارية. حيث أن الأسطح تنداح من المركز نحو الخارج وصولاً إلى الأبواب وقد تم تزينها بمزيج متطور من المواد، مع أسطح ناعمة الملمس مصنوعة من القشرة المعدنية وبمزيج من أربعة إختيارات من الخشب المصنع الملمع للغاية وقشرة الخشب في جميع أنحاء المساحات الداخلية وهي: خشب الجوز، وقشرة خشب الزيتون البني والبيج، والخشب المصصم بشكل هندسي جميل كما إن وجود الجلد الناعم بين مواد الأسطح الصلبة يمنح الكابينة توازن بمواد طبيعية باللون الأسود أو البيج أو البني بلون قهوة الاسبريسو أو البني المحروق الممزوج بلونين.

لا يقتصر تعريف كيا للرفاهية على الامتياز، ولكن هناك شعور متميز بالتفرد الذي تحققه التصميمات الأنيقة في جميع أنحاء المساحات الداخلية. إن الطبلون الرائع يتميز بالترتيب ومريح لخصائص جسم الإنسان ويتميز بلوحة أجهزة قياس أنيقة وثرية بالتكنولوجيا مع وجود فتحات تهوية مدمجة. يقوم السائق بتوجيه السيارة بواسطة عجلة قيادة مكسوة بالجلد الذي يمكن تدفئته ومقبض ناقل حركة مثبت في الكونسول الأوسط.

يحقق تصميم المقاعد الفاخر المصنوعة من الجلد أقصى درجات الرفاهية، مما يضفي عليها مظهراً وشعورًا فخماً فضلاً عن درجة عالية من المتانة بفضل خضوعها لاختبار التحقق القاسي من حيث الأشعة فوق البنفسجية ودرجة الحرارة والرطوبة. كما يوجد ضمن مواد التصميم جلد “نابا” المميز. لقد تم تصميم المقاعد بشكل جيد للحصول على أقصى قدر من الدعم والراحة مع تقليص مستوى إرهاق الركاب، سواء تم قيادة سيارة “K900” على طريق سريع مستقيم لمسافات طويلة أو التحرك بكثرة عبر طرق المدينة الداخلية المتعرجة والمزدحمة. أما خياطة أطراف وأكتاف المقاعد توحي بروح الملابس الأنيقة والراقية التي يرتديها الملوك الكوريين عبر مختلف مراحل تاريخ البلاد الغني.

للتعويض عن الأجواء الباردة والدافئة، فإنه يمكن تسخين الجزء الأمامي من المقاعد وتهويتها كما تم تجهيز مقعد السائق القابل للتعديل بـ 20 وضعية بمساند يمكن ضبط عرضها وإمكانية دعم أسفل الظهر مع وجود خلايا هوائية وقدرة على ضبط مساند الكتف للحصول على الراحة التامة ويمكن للراكب الأمامي أيضاً الاستمتاع بإمكانية إختيار 12 وضعية للمقعد والمساند للحصول على الوضع المثالي.

بالإضافة إلى ذلك، تم إجراء تحسينات كبيرة في راحة المقاعد الخلفية على سيارة “K900” الجديدة مقارنة بالسيارة السابقة حيث أن المقعد الخلفي الجانبي للسائق والمقعد الخلفي الجانبي للراكب الأمامي تتمتع بإمكانية ضبط في 12 وضعية و14 وضعية لكل منهما على التوالي بالإضافة إلى القدرة على بسطها وتمديدها وضبط مساند الرأس والارتفاع والتحريك إلى الأمام أو الخلف، وإمكانية إمالة الوسائد وتحريكها إلى أعلى أو أسفل. أما تدفئة وتهوية المقاعد الخلفية الخارجية فهي اختيارية. إن تعزيز الراحة في المقاعد الخلفية تعتبر من عناصر التحكم الاختيارية في نظام التدفئة والتهوية والتكييف (HVAC)، والتي تتيح للركاب في المقاعد الخلفية التحكم في المروحة بشكل منفصل من ركاب المقاعد الأمامية.

– أقرأ المزيد –

لمزيد من الراحة والاسترخاء، يمكن للسائق ضبط وضع كابينة “K900” الجديدة والتحكم فيها وفقاً لتفضيلاته الشخصية من خلال نظام إضاءة جديد تم تطويره بالتعاون مع معهد بانتون الشهير عالميًا [3]. حيث قام معهد بانتون بإنشاء سبعة إعدادات ألوان محددة، من إجمالي 64 لونًا متاحاً، لكل منها رسالته ومعناه الخاص المستوحى من المحيطات والغابات والسماء وألوان الشفق القطبي وألوان المعالم الطبيعية الأخرى. كما توجد عناصر الإضاءة في مناطق رئيسية في جميع أنحاء سيارة “K900” بما في ذلك وحدة التحكم/الكونسول العلوي وألواح الأبواب وسنادات القدم عند المقاعد الأمامية أو الخلفية. يساعد هذا النظام الركاب على الانغماس في المتعة التي يجدونها في الكابينة مما يجعل سيارة “K900” واحة هادئة للإلهام والتفكير بعمق بدلاً من مجرد وسيلة نقل راقية. لقد تم تصميم إضاءة كابينة مشابهة لذلك لأول مرة على سيارة الدفع الرباعي النموذجية “كيا تيلوريد”.

لمزيد من الارتقاء بالمزاج، تتميز سيارة “K900” بإضاءة تفاعلية بفضل نظام التحكم الذكي الجديد في الإضاءة الذي يستخدم حساسات/مستشعرات تضيئ بنسبة 20٪ عندما تشعر بحركة يد السائق وهي تحاول الوصول إلى أي مفتاح على الطبلون.

على الرغم من أن سيارة “K900” تفتخر بما تتمتع به من فخامة غير معلنة، إلا أن هنالك إيماءة تشعرك بأسلوب الحياة الراقية والفخمة وهي وجود ساعة تناظرية صممت خصيصًا لهذه السيارة وشارك في تصميمها كل من شركة موريس لاكروا [4]، الماركة المشهورة عالميا والمعروفة بتحقيقها مستويات عالية من الكمال في الصناعة اليدوية حيث تم وضع هذه الساعة اللافتة للنظر في وسط الطبلون الأمر الذي أدى إلى رفع مستوى هيبة الكابينة بشكل ملموس.

البراعة والريادة في إستخدام التكنولوجيا:

كما هو متوقع، جاءت سيارة “K900” الجديدة بالكامل مزودة بمجموعة واسعة من التكنولوجيا والتقنيات المتقدمة، ومزايا الاتصال والترفيه الراقية حيث يتميز الكونسول الأوسط بمنفذ مريح وسهل الاستخدام للتشغيل من قبل السائق إلى جانب وجود شاشة بواجهة بينية تعمل باللمس بمقياس 12.3 بوصة تقوم بعرض الخرائط ومعلومات الرحلة ومصادر الصوت وأجهزة التحكم بدرجة الحرارة وغيرها. [5] كما يوجد نظام ملاحة مميز تم تصميمه حديثًا يعتمد على نظام المودم [6] مزود بمزايا سهلة الاستخدام يمكن الوصول إليها من خلال نظام الخدمات الإلكترونية الصوتية (UVO luxe) الماركة الفرعية لـ كيا، والمخصصة حصريًا للذين يملكون سيارة “K900” حيث يقدم نظام الخدمات الإلكترونية الصوتية (UVO) luxe مجموعة كاملة من مزايا الإستخدام عن بعد من خلال مودم مضمن في السيارة ويمكن الوصول إليه وإستخدامه بمجرد إنشاء حساب على نظام الخدمات الإلكترونية الصوتية (UVO) على الموقع الإلكتروني “myUVO.com” وتسجيل السيارة وبالتالي يمكنك استخدام مزايا الإتصال عن بعد عبر نظام الخدمات الإلكترونية الصوتية (UVO) luxe من الحاسب الآلي الذي تستخدمه في المكتب أو الجهاز اللوحي أو تطبيق (UVO) luxe المخصص لذلك على الهاتف المحمول، حيث تسمح نقاط الوصول الثلاثة المذكورة أعلاه ببدء تشغيل السيارة عن بعد، أو ضبط درجة حرارة الكابينة على النحو المفضل، أو استخدام العديد من المزايا بكل يسر وسهولة، مثل خدمة البحث عن سيارتي وغيرها. كما يتم تزويد أصحاب سيارة “K900” بممثل خدمة مخصص يمكن الوصول إليه من خلال خط هاتف العملاء المميزين “VIP”.هناك أيضًا إمكانية اتصال كامل عبر تطبيقات Apple CarPlay [7] وAndroid Auto، [8]هذا بالإضافة إلى وجود شاحن لاسلكي للهاتف الجوال [9] للمزيد من الراحة.

شاهد أيضاً

“غروهي” تقدّم مجموعة منتجات لمزيد من الراحة والنظافة والسلامة.. بمناسبة اليوم العالمي للمسنين

Share this on WhatsAppنزار يوسف_جدة يصادف اليوم العالمي للمسنّين في الأول من أكتوبر (تشرين الأول)، …