الرئيسية / المقالات والرأى / نعم ..ماخفي أعظم يا .. حمد ،، عزام الخديدي

نعم ..ماخفي أعظم يا .. حمد ،، عزام الخديدي

الكاتب الإعلامي /عزام الخديدي

.

حين أطاح العباسيون بدولة بني أمية عام ١٣٢ للهجرة نكلوا بأبناء عمهم من الاميويين حتى اخرجوا رفات الخلفاء الراحلين وجلدوهم وفرشوا البسط على جثثهم وراحوا يتناولون غداء النصر فوقهم .

أعاد الشيخ حمد بن خليفة السيناريو المخزي ذاته حين أخرج أباه من قبره وأسلمه للصحافي بقناة الجزيرة تامر المسحال الذي راح يسحل سيرة الأمير الراحل مصورا إياه كزعيم عصابة تتآمر على قطر وهو في ذلك الوقت يمثل الشرعية التي أطاح بها الابن العاق لأبيه حيا وميتا.

جاء برنامج (ماخفي أعظم) ليمثل سطرا جديدا في سفر العقوق والغدر الذي خطه الشيخ حمد بداية من صيف العام ١٩٩٥م حين اغتصب السلطة من أبيه الذي كان خارج البلاد وقتها وهي الحادثة التي مر عليها معدو البرنامج مرور اللئام !!

لينطلقوا في سردهم المبني على شهادات متناقضة تطاولت على شخصيات غيبها الموت فأمعن كاتبو سيناريو البرنامج في الكذب عليها في سقوط آخر لقناة الجزيرة التي تعيش حالة من الهستيريا والذهول جراء عزوف المشاهد العربي عن متابعتها بعد أن انكشف دورها المشبوه في تخريب العالم العربي .

أكد هذا البرنامج مضي الشيخ حمد في منهج العقوق والغدر والخيانة موظفا أنصاف صحافيين في الأساءة لأبيه الراحل أولا ولجيرانه ثانيا .

 

 صحافي سعودي.

شاهد أيضاً

مواسم العيد ومراسم الفرح .. نجود عبدالله النهدي

Share this on WhatsAppنجود عبدالله النهدي   لا أعلم أيها العيد كيف أُحييك وأفرح بك …